روابط للدخول

العبادي يدعو لابعاد القوات المسلحة عن التناحر السياسي


جنود عراقيون في وحدة تدريبية

جنود عراقيون في وحدة تدريبية

دعا رئيس الوزراء حيدر العبادي جميع الكتل السياسية الى ابعاد القوات المسلحة عن التناحرات والخلافات السياسية، مبيناً أن التحديات التي تواجه العراق كبيرة وتتطلب ان تتوحد المواقف لاسناد القوات الامنية.

واتفق سياسيون مع مطلب العبادي من اجل تقوية القوات الامنية التي تخوض اليوم معارك كبيرة ضد تنظيم (داعش) في الانبار والفلوجة. واكد النائب عن كتلة المواطن حبيب الطرفي على تأييد كتلته لما طرحه العبادي، مشيراً الى انه من الضروري تغليب المهنية في الجانب العسكري على الامور السياسية التي يجب ان تبتعد كليا عن القوات المسلحة بمختلف تشكيلاتها.

وقال عضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية النائب حامد المطلك بان العراق يشهد صراعات وتناحرات سياسية كبيرة وهي من الشدة بحيث انعكست تأثيراتها على الشارع والمواطن العراقي، مشددا على ضرورة ان تنأى المؤسسة العسكرية بنفسها عن تلك الصراعات وان يتفرغ السياسي لبناء المجتمع.

واوضح المحلل السياسي واثق الهاشمي ان عملية زج الجيش بالصراعات والتناحرات السياسية يعد مشكلة كبيرة يعاني منها رئيس الوزراء، كما انها اثرت في معنويات الجيش العراق، وهذا ما ظهر واضحا في احداث الموصل واحتلالها من قبل ( داعش).

واكد الهاشمي ان الولاءات العسكرية تعددت ما بين السياسية والحزبية والمذهبية على حساب الولاءات الوطنية، داعيا الى الكتل والاحزاب السياسية الى التدخل في الشؤون العسكرية عبر اشخاص من قبلها لان ذلك يضعف المؤسسة العسكرية.

XS
SM
MD
LG