روابط للدخول

تقول عضوة في المفوضية العليا لحقوق الانسان في العراق ان تنظيم "داعش" اسهم في ارتفاع عدد الارامل في العراق الى مليوني أرملة بعد سيطرته على عدد من المناطق.

وتؤكد مسؤولة ملف المرأة في المفوضية بشرى العبيدي في حديث لاذاعة العراق الحر على ضرورة تشغيل شريحة الأرامل والاستفادة منهن، بدلاً من استقدام العمالة الاجنبية من الخارج، وزيادة عدد العاطلين في الداخل، معربة عن أسفها لعدم وجود قرار حازم وصريح لاتخاذ مثل هذا الإجراء.

من جهتها تطالب نائبة رئيس لجنة المرأة والاسرة والطفولة في مجلس النواب انتصار الجبوري الحكومة بتطبيق قانون الرعاية الاجتماعية الذي يمكن ان يحسن احوال الارامل اللواتي لازلن يستلمن مئة الف دينار وفق القانون القديم.

الى ذلك تشير رئيسة منظمة نساء من أجل السلام شذى ناجي الى ان الارامل اللواتي وفدن الى بغداد كنازحات من المناطق التي سيطر عليها مسلحو "داعش" شكلن ضغطاً على دائرة الرعاية الاجتماعية، مؤكدة على ضرورة تسجيلهن للاستفادة من راتب الرعاية الاجتماعية.

وكانت وزيرة الدولة لشؤون المرأة بيان نوري أعلنت في شباط الماضي أن عدد الأرامل في العراق إرتفع إلى مليون أرملة، جراء الاشتباكات التي تشهدها البلاد مع مسلحي "‏داعش".

XS
SM
MD
LG