روابط للدخول

ردود الفعل على تدني مستوى النجاح في محافظة ميسان


اثار تدني نسبة النجاح في الامتحانات النهائية لمرحلة الثالث المتوسط في محافظة ميسان ردود فعل غاضبة.

وحمل نائب رئيس مجلس المحافظة جواد رحيم مديرية تربية المحافظة مسؤولية تدني نسبة النجاح في المدارس الاهلية والحكومية، مشيرا الى انه لم ينجح في بعض المدارس اكثر من طالب أو طالبه.

واضاف جواد رحيم ان الخطوة الاولى التي اتخذها المجلس هو السعي لاستضافة المحافظ، ومدير تربية المحافظة لمعرفة الاسباب التي ادت الى تراجع نتائج المرحلة المتوسطة، متمنيا في الوقت ذاته ان تكون الاسباب مقنعة لايجاد الحلول لها.

وعزت عضوة لجنة الامتحانات في تربية ميسان تغريد علي انخفاض نسبة النجاح الى جملة من الاسباب من بينها انجرار الطلبة وراء اشاعات تسرب الاسئلة، والانشغال بالشبكة المعلوماتية، إضافة الى قلة القاعات الامتحانية التي اثرت سلبا على اداء الطلبة.

مواطنون تحدثت معهم اذاعة العراق الحر وصفوا تراجع نتائج الامتحانات بالانتكاسة التي تضاف الى سجل الفساد الذي ينخر مؤسسات الدولة، مؤكدين ان الاعتماد على الدروس الخصوصية، ونقص المستلزمات الدراسية، وعدم الاهتمام بالطلبة، كلها عوامل ادت الى تراجع مستوى العملية التعليمية.

يذكر ان المديرية العامة للتربية في ميسان اعلنت ان 11 ألف طالب وطالبة اشتركوا في الامتحانات العامة (البكلوريا) للدراسة المتوسطة وبلغت نسبة النجاح 33,02% في الامتحانات.

XS
SM
MD
LG