روابط للدخول

عشرات الشباب في مخيم دوميز للنازحين السورين في ضواحي دهوك يشاركون هذه الايام في فعاليات ودورات تأهيل تقام في المخيم .

ليلاف حموش مديرة مركز (سردم) الثقافي الذي تم افتتاحه من قبل منظمة (UNFPI) اوضحت لاذاعة العراق الحر "ان المركز ينظم دورات لتعليم الموسيقى والرسم وتطوير المهارات الشخصية والغناء إضافة الى تنظيم بطولة لكرة القدم تساهم فيها فرق صغيرة تم تشكيلها من قبل الشباب الموجدين في المخيم".

واوضحت حموش ان اقبال الشباب كبير على مثل هذه الفعاليات

التي تقام اثناء الليل أو النهار وهناك اقبال جيد عليها لأنها توفر للشباب معلومات جديدة وتؤهلهم للاستفادة من مواهبهم.

لكن حموش(الصورة) اوضحت ان هنالك العديد من المشاكل التي تواجه الشباب داخل المخيم ابرزها عدم توفر فرص العمل لهم، اي هناك نوع من البطالة، ثم مسألة تكملة الدراسة، إذ ان معظمهم يرغب في تكملة دراسته او الحصول على قبول في احدى الجامعات أوالمعاهد "

ومن ضمن الدورات التي افتتحها مركز (سردم) دورة تثقيف الاقران، التي تحدث عنها روناس تحسين باعتباره احد المدربين فيها "الهدف من الدورة هو تنمية المهارات والقابليات لدى الشباب من عمر 15 سنة15 الى 30 سنة وهي تعتمد على ابراز قابليات القرين لقرينه من خلال المشاركة في المحاضرات التعليمية التي نعطيها لهم. فهناك محاضرات حول الامراض الشائعة مثل الايدز، واخرى عن التواصل الاجتماعي وابراز المواهب".

امير خليل شاب شارك في هذه الدورة قال لأذاعة العراق الحر " لقد استفدنا كثيرا من هذه الدورة وخاصة في مجال المعلومات العامة حول الامراض الخطيرة مثل مرض الايديز وغيره وتعلمنا كيفية عمل المسرحيات وناقشنا المشاكل التي يعاني منها الشباب والمجتمع بشكل عام مثل الهجرة و والزواج المبكر".

خورس علي فتاة شاركت في هذه الدورات قالت "الدورة مانت مهمة بالنسبة لنا وخاصة في هذا الوقت من السنة رمضان وصيام وعطلة المدارس وغالبية الشباب يعانون من البطالة".

يشار الى ان مخيم دوميز هو اول مخيم رسمي اقامته منظمة الهجرة الدولية بالتعاون مع حكومة اقليم كردستان في العام 2012 ليأوي النازحين السوريين.

XS
SM
MD
LG