روابط للدخول

وجهت قوات الجيش المصري ضربات متلاحقة لعناصر داعش في سيناء، وأعلن المتحدث العسكري المصري، العميد محمد سمير، أعلن عن وصول عدد القتلى من الإرهابيين خلال ثلاثة أيام إلى 205 إرهابي، بخلاف المقبوض عليهم، والمصابين.

وكان الجيشالمصري قد واصل عملياته في سيناء خلال الساعات الماضية، وأعلن مقتل 25 إرهابيا، وعرضالمتحدث العسكري المصري لقطات مصورة لعمليات القصف الجوي لمواقع الإرهابيين، كما عرض صورا لجثث القتلى من تنظيم داعش.

وأشاد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أشاد بما حققته قوات الجيش في سيناء من دحر للإرهابيين، وإحباط عملية كبرى كان داعش يستهدف بها الاستيلاء على سيناء، وكان السيسي قد زار قوات الجيش، والشرطة في سيناء مرتديا الزي العسكري، وقال إنه يرتديه تحية منه لجنود مصر البواسل الذين أحبطوا خطط الإرهاب، داعيا إلى مزيد من اليقظة في مواجهة "الذين يريدون الشر بالمصريين"، على حد تعبيره.

وكانت القوات المصرية قد دمرت نحو 50 بؤرة إرهابية في سيناء على مدار الساعات الماضية، وأوقفت 19 مشتبها به، وأحبطت خمس محاولات جديدة لاستهداف تمركزات أمنية.

وبالمقابل لم يتمكن عناصر داعش من تحقيق أي تقدم، وفقدوا الكثير من عناصرهم، ومعداتهم، ولم يجدوا أمامهم سوى تفجير منزل خال من السكان يعود لأحد رجال الشرطة، في مدينة العريش، شمال سيناء.

إلى ذلك بدأ العد التنازلي لافتتاح قناة السويس الجديدة، وذلك بعد شهر من الآن، وأعلن رئي هيئة قناة السويس، الفريق مهاب مميش عن تحقيق 93% من أعمال الحفر المستهدفة في المجرى المائي الجديد، كما بدأت تجربة العبارات الجديدة التي ستقل المواطنين، والسيارات بين ضفتي القناة، وتم تصنيعها في الترسانة البحرية ببورفؤاد، وهي ذات طراز سياحي، وصمت بدور ثان للركاب.

أخيرا استأنفت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار شعبان الشامى، نظر قضية الهروب الكبير من سجن وادي النطرون، والمتهم فيها الرئيس الأسبق محمد مرسي، و130 متهما من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، وأعضاء التنظيم الدولى، وعناصر من حزب الله اللبنانى وحركة حماس.

وعرضت المحكمة خلال لجلسة أحراز القضية، وكان من بينها لقطات فيديو مصورة للوقائع بواسطة هاتف محمول.

XS
SM
MD
LG