روابط للدخول

النجف: أصحاب المولدات الأهلية يواصلون اضرابهم


مسيرة إحتجاج لأصحاب المولدات في النجف

مسيرة إحتجاج لأصحاب المولدات في النجف

يقول أصحاب المولدات الاهلية في النجف انهم سيواصلون اضرابهم احتجاجاً على قرار مجلس محافظة النجف القاضي بتحديد سعر الامبير الواحد بعشرة الاف دينار مع فرض التشغيل الليلي عليهم، واصفين إياه بالـ "مجحف بحقهم" خصوصاً ان هذا الموسم لم يتضمن تزويدهم بوقود الكاز المجاني للساعات الاضافية.

وذكر رئيس رابطة المولدات الاهلية علي الغزالي في النجف خلال وقفة احتاجية نظموها في وسط المدينة مساء (الخميس) ان مجلس المحافظة وعد بايجاد حلٍ مُرضٍ لجميع الاطراف بدون احداث اضرار لجهة دون اخرى، مشيرا الى ان المجلس لم يلتزم بهذا القرار ما احدث ضررا لاصحاب المولدات.

ويقول المواطن حسن عبد الامير ان المعادلة في تحمل مسؤولية تقديم الخدمات للمواطنين اختلفت بخصوص تجهيز الكهرباء، فبدلاً من ان تتحمل وزارة الكهرباء مسؤولية تجهيز الكهرباء بات المواطن يتحمل جزءاً منها، وبدلاً من ان تشكّل المولدات الاهلية جانباً مساعداً لسد النقص الحاصل في تجهيز الطاقة الكهربائية باتت عبئاً على اصحابها، ما زاد من امتعاضهم بسبب عدم تقديم التسهيلات من جانب السلطات المحلية لهم.

من جهته أكد رئيس لجنة الطاقة في مجلس المحافظة سعد الحارس ان المجلس ماضٍ في قراره، مطالباً في نفس الوقت السلطة التنفيذية في المحافظة محاسبة كل من يمتنع عن الالتزام بالقرار الجديد.

وكان مجلس محافظة النجف قرر في جلسته (الثلاثاء) تحديد سعر الامبير للمولدات الاهلية عشرة الاف دينار على ان يكون وقت التشغيل اليومي من الساعة 12 ظهراً وحتى الساعة 4 صباحاً بالتناوب مع الكهرباء الوطنية.

XS
SM
MD
LG