روابط للدخول

كربلاء: مراسلون حربيون يواجهون مخاطر تفوق تلك التي تواجه المقاتلين


يواجه صجفيون من كربلاء يعملون مراسلين حربيين مخاطر جمة وهم ينقلون تفاصيل المعارك التي تخوضها القوات المسلحة وفصائل الحشد الشعبي ضد (داعش)، خصوصا وانهم لم يتلقوا تدريبات خاصة لحماية انفسهم اثناء تغطيتهم المعارك.

المراسل الحربي رامي محمد قال "ان المخاطر التي تواجه المراسل الحربي تفوق احيانا تلك التي يواجهها المقاتلون انفسهم، لأن المراسلين الحربيين لم يتعلموا فنون القتال".

ولا تقتصر المخاطر التي تحيق بالمراسلين الحربيين على ساحات المعارك بل تمتد احيانا الى حياتهم في المدينة. فالمصور الصحفي ولاء حبيب قال ان زميلا له اغتيل مؤخرا بالقرب من محل سكناه "ويبدو ان الدوافع تكمن في كونه مراسل حربي".

وبرزت الحاجة الى المراسلين الحربيين بعد سيطرة (داعش) على الموصل ومناطق اخرى اواسط العام الماضي. فقد التحق عشرات الصحفيين بالقوات المسلحة في خطوط المواجهة قبل ان يتلقوا التدريبات اللازمة لممارسة هذه المهمة الخطرةز

وقال المصور الحربي صفاء حسين "ان القوات المسلحة في ساحات المعارك تولي اهتماما واضحا بسلامة المراسلين الحربيين لكن حجم المخاطر كبير".

ولا يتقاضى المراسلون الحربيون اجورا تتناسب مع الصعاب التي يواجهوها، ومع ذلك فهم يعتقدون ان نقل الحقيقة والتعريف بالانتصارات التي تحققها القوات المسلحة يفوق في اهميته على الاهداف الثانوية.

وفقد العديد من المراسلين الحربيين حياتهم اثناء تغطيتهم المعارك بين القوات المسلحة وداعش خلال العام الماضي.

XS
SM
MD
LG