روابط للدخول

زار وفد من المرجعية الدينية العليا في النجف مخيمات النازحين من محافظات الانبار وصلاح الدين في منطقة الدورة جنوب بغداد للإطلاع عن كثب على احوال النازحين واحتياجاتهم المادية والغذائية.

وقال معتمد مكتب المرجعية العليا الشيخ باسم النصراوي في حديث لإذاعة العراق الحر إن الوفد جلب معه (50) طناً من المواد الغذائية، وصهريجاً من وقود الكاز اللازم للمولدات الكهربائية، وملابس للرجال والنساء والاطفال، وشاحنات من السلع المعمرة ومبردات هواء وغيرها من السلع الضرورية.

وأوضح رئيس البعثة الاغاثية الشيخ كامل البنداوي أن هذه الخطوة جاءت لتثبت للجميع ان المرجعية الدينية لجميع العراقيين وليست لجهة او طائفة معينة.

ويقول المواطن محمد شهاب، النازح من قضاء بيجي في محافظة صلاح الدين، ان النازحين يعتاشون اليوم على المساعدات التي تقدمها لهم المنظمات الانسانية من جميع مكونات الشعب العراقي.

فيما طالب المواطن ابو محمد، النازح من ناحية يثرب التابعة لقضاء بلد في صلاح الدين، المرجعية بالتدخل الفوري من اجل عودة الاسر النازحة من ناحية يثرب، خصوصاً بعد تحريرها منذ اكثر عدة اشهر.

يشار الى أن المرجعية الدينية العليا في مدينة النجف ارسلت شحنات كبيرة من المواد الغذائية الى العائلات النازحة منذ بدء ازمة النزوح في العاشر من حزيران 2014.

XS
SM
MD
LG