روابط للدخول

عمليات إرهابية في سيناء وزوارق صواريخ اميركية حديثة لمصر


نشطت العمليات الإرهابية في عدد من الحافظات المصرية عقب الإفطار في رابع أيام شهر رمضان، وذكرت الداخلية المصرية أن مسلحين استهدفوا قسم شرطة الشيخ زويد، بالعريش بإطلاق نيران كثيفة عن بعد تجاه القسم، وردت القوات على مصدر إطلاق النيران دون وقوع أى خسائر، فيما أغلقت قوات الأمن مدينة الشيخ زويد، وأجرت عمليات تمشيط ومداهمات، بحثًا عن منفذى الهجوم الإرهابي.

و كان 12 مسلحا من تنظيم "أنصار بيت المقدس"، (ولاية سيناء - داعش)، الإرهابى، لقوا مصرعهم الأحد، وأصيب 9 آخرون فى حملة شنها الجيش المصري على مناطق في شمال سيناء.

إلى ذلك أصدرت السفارة الأميركية بالقاهرة بيانا صحافيا أعلنت فيه تسليم مصر زورقين سريعين للصواريخ.

وقالت السفارة في بيان رسمي حصل عليه "العراق الحر"، إن الولايات المتحدة سلّمت مصر فى 17 يونيو الجاري، زورقين سريعين للصواريخ عبر ميناء الإسكندرية، وذلك دعماً لأمن مصر والشعب المصرى، على حد تعبير البيان

وأضافت السفارة الأميركية بالقاهرة أن الزورقين اللذين تم بنائهما فى باسكاجولا بولاية مسيسبى وصلا إلى الإسكندرية على متن سفينة نقل أمريكية، ليلتحقا بالأسطول البحرى المصرى فى الأسابيع المقبلة، وتأتى هذه الخطوة لتضاعف أسطول مصر من هذه النوعية من الزوارق من اثنين إلى أربعة زوارق.

من جانبه قال الجنرال تشارلز هوبر كبير مسئولي الدفاع بالسفارة الأمريكية إن "الزوارق السريعة للصواريخ تدعم بشكل مباشر الأمن البحري، والإقليمي، بما في ذلك حماية الممرات المائية الحيوية كقناة السويس والبحر الأحمر.

واعتبر هوبر أن تسليم الزورقين علامة على التزام أمريكا المستمر نحو مصر، ونحو مصالحنا الأمنية المشتركة في مصر والمنطقة، على حد تعبيره.

وأشار هوبر إلى أن الزورقين الجديدين بالاضافة الى الزوارق الاخرى تمثل استثماراً قيمته 1.1 مليار دولار من الولايات المتحدة في الشراكة الاستراتيجية الثنائية، ويسهمان إسهاماً كبيراً في ضمان الأمن الإقليمي ومكافحة الإرهاب، وحماية التجارة العالمية.

وشرح هوبر في البيان الرسمي أنه تم تصميم الزوارق السريعة لمواجهة التهديدات السطحية البحرية الحالية فى مصر، ولتوفير حرية التنقل، كما سيساعدان أيضا فى حماية السفن المدنية والتجارية التى تدخل المياه الإقليمية المصرية من خلال أنشطة دوريات المراقبة الساحلية، والبحث البحري.

وأوضح هوبر أن مشروع الزوارق السريعة للصواريخ بدأ في عام 2005، حينما بادرت وزارة الدفاع الأمريكية بوضع خطط للمساعدة في إنتاج زوارق بحرية بشكل خاص لصالح الحكومة المصرية، وعقب تلقيهم التدريب على الزوارق في بينساكولا، فلوريدا، تجري أطقم من البحرية المصرية الآن جميع عمليات الفحص اللازمة استعداداً لتشغيل الزوارق في الإسكندرية قريبا.

وقال البيان الأميركي إن هذه الزوارق تأتي تتويجاً لعشرة أعوام من التعاون الوثيق بين القوات البحرية المصرية والأمريكية، حيث تُعد هذه الزوارق هي الأولى في فئتها، وتتميز بالسرعة الفائقة والقدرة العالية على المناورة، على حد البيان الرسمي.

XS
SM
MD
LG