روابط للدخول

أكد قائد عمليات الانبار اللواء قاسم المحمدي استقبال أكثر من 500 متطوع لتشكيل فوج الرمادي الاول المكون من مقاتلي العشائر من عموم مناطق المدينة.

واضاف المحمدي ان المتطوعين سيتلقون التدريبات الخاصة والتجهيزات القتالية الازمة ليتم زجهم ضمن القوات الامنية التي ستخوض معارك تحرير الرمادي من سيطرة مسلحي تنظيم "داعش".

في هذه الاثناء تم تخريج الفوج الاول من متطوعي عشائر الانبار ضمن هيئة الحشد الشعبي في مناطق الخالدية والحبانية وعامرية الفلوجة، وأكد عددٌ من المقاتلين بانهم تلقوا التدريبات الخاصة لمدة ستة اشهر وتم تجهيزهم بالاسلحة والاعتدة الازمة، وقالوا انهم بانتظار توزيعهم على القواطع والمحاور القتالية.

من جهته طالب رئيس مجلس شيوخ ووجهاء الرمادي الشيخ عبدلله الدليمي الحكومة المركزية في بغداد بالإسراع في تجهيز مقاتلي العشائر بالاسلحة والاعتدة اللازمة لتحرير الرمادي من تنظيم "داعش".

وكان مجلس محافظة الانبار أشار في وقتٍ سابق الى ان عدد المقاتلين المتطوعين ضمن الحشد الشعبي الخاص بمحافظة الانبار وصل الى اكثر من خمسة الاف مقاتل، ولا تزال هناك اعدادٌ اخرى سيتم تطويعهم تباعاً ليصل العدد الاجمالي الى أكثر من عشرة الاف مقاتل، وهذا ماتم الاتفاق علية مع الحكومة المركزية في وقتٍ سابق.

XS
SM
MD
LG