روابط للدخول

"هاولاتي" الكردية: الاحزاب الاسلامية تعرقل عمل لجنة تعديل دستور الاقليم


تقول صحيفة "كوردستاني نوى" ان البرلمان الكردستاني ناقش الثلاثاء الوضع الراهن في الاقليم ومشاكل الخدمات وشح الكهرباء والمحروقات وأزمة رئاسة الاقليم، واضافت الصحيفة ان رئيس البرلمان طلب من رؤساء الكتل حسم موضوع رئاسة الاقليم والتوصل الى اتفاق وتوافق، ونقلت الصحيفة عن بيكرد طالباني رئيسة كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني قولها ان رئاسة البرلمان طلبت من الكتل السياسية تقدم مشاريعها الخاصة بتعديل قانون رئاسة الاقليم لكي يتم توحيدها من قبل اللجنة القانونية وطرحها في برنامج عمل البرلمان.

وتذكر صحيفة "هاولاتي" ان الاحزاب الاسلامية باتت سبباً لعرقلة عمل لجنة تعديل دستور الاقليم وطرحه على الاستفتاء، واضافت الصحيفة ان هذه الاحزاب مصرة على تثبيت فقرة "ان الدين الاسلامي مصدر رئيس من مصادر تشريع القوانين في الاقليم"، وهو ما لا تتفق عليه الاطراف الاخرى، ونقلت الصحيفة عن كوران ئازاد عضو لجنة تعديل الدستور قوله ان هناك تيارين احدهما يرى ان يتم الحفاظ على مكانة الدين ولكن عدم ادخاله في شؤون الدولة، فيما يرى التيار الاخر ان يتحول الدين الى مصدر للتشريع.

وتقول الصحيفة في خبر اخر ان البنك المركزي العراقي شكل غرفة عمليات لمعاقبة ومحاسبة شركات الصيرفة التي تقف خلف ارتفاع سعر صرف الدولار امام الدينار العراقي، ونقلت الصحيفة عن عضو اللجنة المالية في البرلمان العراقي قادر محمد قوله ان بعض الاحزاب السياسية واشخاصاً ذوي نفوذ اتفقوا مع بعض التجار على التلاعب بسعر الصرف وتعويض تقلص مواردهم عن طريق خلق هذه الازمة، واضاف قادر ان هناك مقترحات بتعديل قانون البنك المركزي وتسليم ادراة البنوك الى شركات ذات خبرة وتشكيل لجنة خبراء لمراقبة الوضع المالي والمصرفي.

صحيفة "وشة" كتبت ان الجيش العراقي خسر 2800 معركة من مجموع 3250 معركة خاضها ضد تنظيم "داعش" خلال عام، ونقلت الصحيفة عن شاخوان عبد الله مقرر لجنة الدفاع في البرلمان العراقي قوله احد اسباب الخسائر التي يتكبدها الجيش العراقي تعود الى ان الجنود يُنقلون الى مناطق لا خبرة لديهم بها ولا ينتمون اليها ما يجعلهم غير مستعدين للدفاع عنها وهو ما حصل في الموصل، واضاف ان الخبراء العسكريين يرون ان من الافضل ان يخدم الجندي في المناطق التي ينتمي اليها وان يكون لكل منطقة جيشها.

وتذكر الصحيفة في خبر اخر آخر ان البيئة باتت مهددة في السليمانية، واشارت الصحيفة الى ان مجلس المحافظة هدد باغلاق المصافي النفطية والتي تتسبب في احداث تلوث كبير للبيئة في المحافظة، ونقلت الصحيفة عن محمد نوري مدير دائرة البيئة في السليمانية قوله ان احد اسباب تلوث البيئة هو زيادة اعداد المجمعات السكنية على حساب المساحات الخضرار في المدينة، فيما نقلت الصحيفة عن عضوة مجلس المحافظة ئافان جمال قولها ان هناك العديد من مخازن الوقود والمصافي غير القانونية التي اصبحت مصدر تهديد جدي للبيئة في السليمانية.

XS
SM
MD
LG