روابط للدخول

العبادي: ينبغي اعتبار تجنيد داعش للأطفال من الجرائم ضد الإنسانية


دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الأمم المتحدة الى اعتبار تجنيد عصابات داعش للأطفال عمليات إبادة وجرائم ضد الإنسانية.

وفي كلمة ألقاها في بغداد الاثنين لدى افتتاح (المؤتمر الدولي للحد من تجنيد داعش للأطفال)، قال العبادي إن المؤتمر "رسالة إلى جميع دول العالم للانتباه إلى خطورة ظاهرة تجنيد الأطفال، لأن الطفولة صفحة بيضاء لا يجب استغلالها بالقتل والذبح والتفجير، وعلينا أن نقف صفاً واحداً لإنهاء وجود وفكر داعش"، بحسب ما ورَد في مقتطفاتٍ نُشرت على موقعه الإلكتروني الرسمي.
العبادي ذكر أيضاً أن نحو 40 انتحارياً يدخلون البلاد شهرياً، داعياً دول الجوار إلى الحد من تدفقهم. وأضاف في الكلمة التي بثها التلفزيون "اليوم معاناتنا الحقيقية من المقاتلين والإرهابيين الذين يأتون من خارج الحدود، من كل هذه الدول، من كل هذه المجتمعات، من مجتمعات لا تعرف العراق ولم تعش في العراق"، دون أن يسمّي هذه الدول والمجتمعات.

واعتبر العبادي أنه "على الآخرين أن يوقفوا مجيء هؤلاء الإرهابيين إلى بلادنا وأن يوقفوا ماكينة القتل والتدمير والإرهاب"، بحسب تعبيره.

إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين

XS
SM
MD
LG