روابط للدخول

ندوة عن مشاركة العراق في المهرجانات الدولية


ناقشت ندوة حوارية في بغداد آليات التعاون المشترك بين وزارة الثقافة والمنظمات الثقافية والفنية لوضع خطط مستقبلية للارتقاء بمستوى نوع المشاركات الفنية الثقافية العراقية في مهرجانات دولية.

وشارك في مناقشات الندوة التي نظمتها مؤسسة "رؤيا للثقافة المعاصرة"، وزير الثقافة وعدد من رؤساء وممثلي أكثر المنظمات والنقابات الثقافية والفنية. وبينت رئيسة المؤسسة تمارا الجلبي إن الندوة كانت تهدف للتعريف بما تحقق مؤخراً من مشاركة للعراق في مهرجان فينسيا الدولي، ولبحث آليات التعاون لإنجاح المشاركات المستقبلية، ولتوضيح صعوبة التواصل مع إدارات تلك المهرجانات والإجابة عن أسئلة الكثير من الفنانين حول طبيعة المشاركة وتسويق الأعمال الفنية العراقية.

من جهته تحدث وزير الثقافة فرياد راوندوزي عن أهمية تعاون الوزارة مع المنظمات الدولية والمحلية لتعضيد خطط التسويق الفني للأعمال العراقية التي تعتبر موارد إضافية للبلاد، فضلاً عن انها تظهر هوية الفن العراقي، لكنه اعترف بضعف إمكانات الوزارة في هذا المجال، مشيرا إلى ان الوزارة لا تمتلك هذا العام أي أموال لتنظيم مهرجانات او دعم المشاركات الخارجية.

وكان فنانون انتقدوا مشاركة العراق بمهرجانات دولية دون ان يكون هناك إعلان لاختيار أعمال فنية متميزة لتمثيل البلاد في هذه المحافل، واقترح النحات طه وهيب ان تقوم المنظمات المعنية بالتنسيق مع جمعية التشكيليين وكلية الفنون الجميلة لانتقاء أعمال فنية تليق بتاريخ العراقي الإبداعي، فيما أبدى رئيس جمعية المصورين العراقيين هادي النجار اعتراضه على غياب التنسيق المثمر بين المنظمات الثقافية.

وبين نقيب الفنانين صباح المندلاوي ان هذه الندوات والإجتماعات مهمة جدا للوقوف على أخطاء المرحلة السابقة بشان المشاركات العراقية في المهرجانات الدولية وتبني خطط اصلاح للنهوض بواقع التسويق الفني للأعمال العراقية وتفعيل المساهمة العراقية في المحافل الدولية.

XS
SM
MD
LG