روابط للدخول

سوريا: جيش الفتح يسيطر على مدن استراتيجية بمحافظة إدلب


دمشق – من مراسل إذاعة العراق الحر خليل حسين:

"سيطر مقاتلو جيش الفتح التابع للمعارضة السورية على عدة بلدات استراتيجية في ريف إدلب، في وقت تحدثت المصادر الرسمية عن انسحاب القوات السورية لإعادة التمركز في مواقع ذات أهمية استراتيجية أكبر.

وقالت بيان للمعارضة السورية ان كتائبها سيطرت على بلدة محمبل وقريتي جنقرة وعين الحمرا وحاجز المعصرة وعدد من المواقع في ريف إدلب الغربي بشكل كامل، وذلك بعد اشتباكات مع القوات الحكومية السورية التي انسحبت باتجاه قريتي المسيفرة والفريكة في سهل الغاب بريف حماة وبذلك اصبحت محافظة ادلب بكاملها تحت سيطرة المعارضة عدا مطار ابو ظهور العسكري المحاصر وقريتين يسكنها موالون للنظام السوري.

واضاف البيان أن "مسلحي المعارضة دمروا خلال انسحاب القوات الحكومية 4 دبابات وسيارة عسكرية ومقتل 20 عنصرا وأسر 10 عناصر من بينهم ضابط".

من جهتها نقلت وكالة الأنباء السورية سانا عن مصدر عسكري أن وحدة من الجيش السوري "أخلت بعض المواقع العسكرية في محيط بلدة محنبل بريف إدلب لتتمركز في خطوط ومواقع جديدة أكثر ملاءمة لتنفيذ المهام القتالية اللاحقة في المنطقة."

من جانبها قالت مصادر اعلامية معارضة ان القوات السورية استقدمت خلال الايام الماضية أكثر من 6 آلاف عنصر من المقاتلين الإيرانيين والأفغان والعراقيين إلى سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي والمناطق المحاذية لها في ريف اللاذقية، والتي كانت تتحضر للتقدم واستعادة السيطرة على مدينة جسر الشغور، إلا أن هذه القوات فشلت في التقدم، وفشلت حتى في الحفاظ على النقاط والمناطق والحواجز التي كانت تسيطر عليها".

في ريف حمص قتل 11 عنصرا من قوات الحكومية وجرح آخرون، إثر كمين نصبه تنظيم الدولة لهم على طريق تدمر – دمشق في ريف حمص الشرقي، في حين ألقى طيران المروحي السوري 4 براميل شديدة الانفجار على مدينة السخنة ومنطقة العامرية بريف مدينة تدمر."

XS
SM
MD
LG