روابط للدخول

مصادر: البيانات الحكومية الأميركية التي تعرضت للقرصنة ترجع لـ3 عقود


ذكر مسؤولون أميركيون الجمعة أن بيانات سرقها من أجهزة كمبيوتر حكومية أميركية من يُشتبه أنهم متسللون صينيون شملت موافقات أمنية وتحريات ترجع إلى ثلاثة عقود.

إدارة الرئيس باراك أوباما كشفت عن اختراق أنظمة الكمبيوتر الخاصة بمكتب شؤون العاملين يوم الخميس وقالت إن سجلات نحو أربعة ملايين موظف اتحادي سابق وحالي ربما تكون تعرضت للعبث.

وقالت مصادر حكومية أميركية إن من المعتقد أن المتسللين مقيمون بالصين لكن لم يتضح بعد ما اذا كانت هذه العملية برعاية من الحكومة الصينية.

وصرح مسؤول أميركي لرويترز بأن هذا الاختراق الالكتروني يتم التحقيق فيه باعتباره مسألة أمن قومي.

XS
SM
MD
LG