روابط للدخول

"هاولاتي" الكردية: القيادة الكردية لاتفرض شروطا مقابل مشاركة قوات البيشمركه في تحرير الموصل


نقلت صحيفة هاولاتي عن اللواء جمال محمد رئيس هيئة اركان قوات البيشمركه ان القيادة الكردية لاتفرض شروطا مقابل المشاركة في تحرير الموصل، بل انها مستعدة لذلك، مشيرا الى ان الجيش العراقي ليس جاهزا بعد لهذه العملية بسبب انشغاله بحرب الانبار.

واضاف اللواء جمال محمد ان قوات البيشمركه بحاجة الى دعم لوجستي لكن هذا الامر لم يطرح كشرط للمشاركة في عملية تحرير الموصل لأن الحكومة الاتحادية ابدت استعدادها لتقديم المساعدات اللازمة للبيشمركه وصرف ميزانيتها.

وفي خبر ذي صلة نقلت الصحيفة عن حنين قدو عضو لجنة التحقيق في سقوط الموصل قوله ان اللجنة ستوجه اسئلة الى رئيس اقليم كردستان عن اسباب انسحاب قوات البيشمركه حيث كانت 16 وحدة ادارية تابعة لمحافظة الموصل تخضع لسيطرتها.

وقالت الصحيفة في خبر اخر ان الحكومة الاتحادية حملت وزير المالية هوشيار زيباري مسؤولية حساب المبلغ المستحق للاقليم من الميزانية، بينما اعرب سعد الحديثي المتحدث باسم الحكومة عن امله في ان لا تتخذ حكومة الاقليم قرار بيع نفطها بشكل مستقل، لان خطوة كهذه ستجبر الحكومة على اتخاذ موقف دون الافصاح عن ماهية هذا الموقف.

واضاف الحديثي ان اقتراح ابرام اتفاق جديد بين اربيل وبغداد سيكون له اثر سلبي على الوضع في العراق، وعلى ميزانيته وان من الافضل الاستمرار والالتزام بالاتفاق الحالي.

صحيفة كوردستاني نوى كتبت ان حكومة اقليم كردستان ردت الاربعاء على تصريحات رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي لاحدى القنوات الاعلامية، والتي اشار فيها الى ان حكومته حولت رواتب موظفي الاقليم كاملة.

وقال بيان لحكومة الاقليم ان ما قاله العبادي غير صحيح وانها محاولة منه للايحاء لموظفي الاقليم ان الحكومة الاتحادية حولت رواتبهم ولكن حكومة الاقليم هي التي تعرقل صرفها لهم.

وذكرت هاولاتي ان المجلس الاقتصادي الكردستاني قرر توحيد جهوده مع حكومة الاقليم بخصوص منح اجازات استيراد السلع واحياء المعامل والمصانع الحكومية واعد المجلس مشروع قانون لهذا الغرض.

واضافت الصحيفة ان المجلس ناقش اقامة مشاريع زراعية استراتيجية، والمشاكل التي تواجه شركات التأمين، وقانون حماية المنتجات الوطنية، الذي يجري العمل به في العراق ولا يطبق في الاقليم، وقد اتخذ قرارا باحالة مشروع القانون الى وزارة الصناعة من اجل مراجعته ورفعه الى برلمان الاقليم تمهيدا لاقراره.

نقلت صحيفة هولير عن ماجد بازركان رئيس لجنة التجارة وحماية المستهلك في برلمان الاقليم ان عدم توفر شروط الخزن القياسية في مذاخر الادوية والمستلزمات الطبية في الاقليم يشكل خطرا على صحة المواطنين. وان اللجنة بحثت مع وزارة الصحة ومع عدد من اصحاب المذاخر هذا الموضوع الذي تزداد خطورته مع ارتفاع درجات الحرارة خلال فصل الصيف.

XS
SM
MD
LG