روابط للدخول

"فيروزخان" يسحب بساط التبادل التجاري من تحت "بدرة"


يعاني منفذ "بدرة" الحدودي من تراجع حاد في حجم التبادل التجاري بعد تطبيق التعرفة الكمركية الجديدة التي أثرت على معدلات الاستيراد لصالح منفذ "فيروزخان" في أقليم كردستان التي لا تطبق التعريفة الكمركية في منافذها، بحسب معنيين.

ويقول عمال محليون وسائقو شاحنات في أحاديث لاذاعة العراق الحر ان تطبيق التعريفة الكمركية في منافذ حدودية دون غيرها جعل حجم التبادل التجاري للسلع والمواد الغذائية يتراجع، ما ادى الى ارتفاع اسعارها في الأسواق المحلية.

ويقول المُورّدان حسين عطا الله وحسين معن ان مكاتب الاستيراد والتصدير التي تقود الحركة التجارية والانشطة الاستيرادية حولت اعمالها من منفذ "بدرة" باتجاه "فيروزخان" الذي يفرض نسبة 1% على حجم البضائع، مقابل 15 % في منفذ بدرة.

وتشكل عائدات منفذ "بدرة" احد أكبر الموارد الاساسية لتمويل الانشطة الانسانية والاجتماعية في محافظة واسط، إلا ان تلك الايرادات تراجعت في الاونة الاخيرة بشكل كبير حتى اصبحت لا تسد تكاليف انشطتها.

وتقول رئيسة اللجنة المالية في مجلس محافظة واسط آلاء اسماعيل ان المحافظة تعاني نقصا كبيرا في ايراداتها المالية في منفذ بدرة الحدودي بعد تطبيق التعرفة الكمركية الجديدة التي تعتمد في الانشطة الانسانية والاجتماعية، مؤكدة أن المحافظة علقت تلك الانشطة بالكامل.

XS
SM
MD
LG