روابط للدخول

في اطار تاسيس برنامج الحكومة الالكترونية وشروع بعض الدوائر والمؤسسات في اقليم كردستان العراق العمل به ادخلت مديرية مرور السليمانية ضمن نظام عملها برنامج "المساعد الرقمي الشخصي PDI" وهو احد تطبيقات الاندرويد بهدف تسهيل مهمة التواصل مع سواق المركبات عبر الهاتف الجوال والعمل من خلاله على تجاوز والغاء بعض الاجراءات الروتينية في دوائر مرور الاقليم وربط هذه الدوائر ببعضها البعض.

ويقول مسؤول اعلام مرور السليمانية كاروان صديق ان اجهزة المساعد الرقمي ستسهل كثيرا عملية تبادل المعلومات بين مديريات مرور محافظات الاقليم وتقلل من الزخم على هذه المديريات، واضاف: "نعتقد ان هذا البرنامج سيسهم ايضا في تقليل الحوادث المرورية لان المديرية تنوي استخدامه في مراقبة الية السيرفي المدينة وارسال رسائل نصية لاصحاب المركبات عن التعليمات المرورية وابلاغهم بالمخالفات التي قد ترتكب من قبلهم وعبرالهواتف الشخصية، وهذا سيسهل كثيرا من عمل دوائر المرور والمواطن معا".

ويذكر مدير دائرة مرور محافظة دهوك فخري احمد مجيد ان ربط دوائر المرور بشبكة سيكون له دوره كبير من الناحية الامنية في كشف عمليات التزوير والتلاعب بالوان واراق وملكيات السيارات.

اصحاب المركبات الذين استطلعت اذاعة العراق الحر آراءهم حول البرنامج الجديد اكدوا اهمية ادخال التكنولوجيا الحديثة في عمل الدوائر والمؤسسات الحكومية، لكنهم في الوقت نفسه طالبوا باصلاحات في النظام المروري وخفض حجم الغرامات والضرائب المفروضة على المركبات،وأشار السائق زانا احمد الى وجود امور تتعلق بمعيشة السواق وحياتهم اهم من ادخال اجهزة قد لا يتم العمل بها الا بعد سنوات، واضاف: "اعتقد ان هناك نقوصات كثيرة في النظام المروري المعمول به في الاقليم بدأ بحجم الغرامات والضرائب المستحصلة والتي لاتتناسب مع المستوى المعيشي للسواق وقلة العلامات المرورية ورداءة الشوارع التي تتسبب سنويا بعشرات الحوادث المؤسفة، هذه الامور اهم عند المواطنين ويجب ان تاخذ بعين الاعتبارعند المسؤولين في مديريات المرور".

وتؤكد مديرية مرور السليمانية ان ادخال التكنولوجيا الحديثة المتمثلة في كاميرات مراقبة السرعة قلل كثيرا من الحوادث والمخالفات المرورية وقد سجلت هذه الكاميرات حجم غرامات بلغ 54 مليار دينار في عام 2014 بالاضافة الى اموال اخرى استحصلتها المديرية عن مخالفات مختلفة.

XS
SM
MD
LG