روابط للدخول

ربيعة: عناصر أمن مشمولون بالعفو يطالبون باعادتهم


ناحية ربيعة بعد تحريرها

ناحية ربيعة بعد تحريرها

طالب عناصر من منتسبي شرطة ناحية ربيعة وسنوني في قضاء سنجار وموظفو قيادة قوات الحدود باعادتهم الى وظائفهم، بعد ان تم شمولهم بالعفو الذي اصدرته الحكومة العراقية قبل فترة، وعادوا الى قراهم وقصباتهم في ناحيتي ربيعة وسنوني.

وقال محمد الشمري من قيادة قوات الحدود: "نطالب حكومة اقليم كردستان والحكومة العراقية باعادتنا الى اعمالنا في سلك قوات الحدود والشرطة المحلية.. اوضاعنا المادية سيئة جداً ونحن بحاجة الى الرواتب التي تدفعها لنا الحكومة لكي نصرفها على عوائلنا فنحن لا نمتلك شيئاً سوى هذا الراتب".

من جهته قال ابو علي، أحد منتسبي شرطة ناحية الشمال، ان ناحية الشمال (سنوني) ذات الاغلبية الايزيدية لا تقبل بعودة العرب الى هذه الناحية، وطالب بإعادته الى ناحية ربيعة او أي منطقة اخرى.

الى ذلك اكد العميد عزالدين سعدو مسؤول قوات البيشمركة في ناحية ربيعة ان المنطقة آمنة، وقد تم استققبال العائدين من العرب الذين فروا الى سوريا بعد المعارك التي شهدتها مناطقهم الى قراهم بعدما تم اجراء المقابلات الخاصة بهم من الناحية الامنية، وقال ان الجميع سيعود الى اعمالهم من خلال لجان خاصة ستأتي الى ناحية ربيعة.

من جهته اشار الشيخ بينان الجربا عضو مجلس محافظة نينوى ان المجلس ناقش هذا الامر مع الحكومة العراقية في بغداد، وذكر ان لجنة خاصة ستأتي في هذه الايام لتصفية معاملات العائدين وحساباتهم، وقال انهم سيعودون الى اعمالهم وهذه اللجنة ستتجه الى ناحية ربيعة وهناك ستلتقي بهم.

جدير بالاشارة ان عدد منتسبي الشرطة المحلية وقوات حرس الحدود العرب الذين شملهم العفو في ناحية ربيعة يبلغ نحو ثلاثة الاف شخص، يتواجد أغلبهم الان في القرى القريبة من ناحية ربيعة بانتظار ان يتم إعادتهم الى العمل.

XS
SM
MD
LG