روابط للدخول

تنظيم داعش يسيطر على اغلب احياء الرمادي


أفادت وكالة رويترز للانباء نقلا عن مصادر امنية بأن مسلحي تنظيم داعش استولوا اليوم على آخر ما تبقى من مناطق عاصمة الانبار الرمادي وقاموا بمحاصرة قاعدة عسكرية مهمة تقع على حدود المدينة.

كان المسلحون قد استولوا على اغلب أحياء الرمادي الجمعة ورفعوا عملهم على مقر الحكومة المحلية غير ان قوات عراقية خاصة كانت ما تزال تسيطر على منطقة الملعب.

المصادر الامنية اضافت ان القوات العراقية تراجعت اليوم الى شرق المدينة بعد تكبدها خسائر كبيرة فيما يتقدم المسلحون الى مقر قيادة عمليات الانبار.

رويترز نقلت عن ضابط من داخل المقر قوله "مقر قيادة العمليات يحاصره مسلحو داعش الان وهم يواصلون قصف المكان بقذائف الهاون" واضاف "مسلحو داعش في كل شارع في المدينة تقريبا. الوضع مضطرب جدا ويكاد يخرج عن السيطرة. الرمادي توشك على السقوط بيد داعش".

XS
SM
MD
LG