روابط للدخول

اراء حول سبل إستيعاب الكتلة النقدية الكبيرة


تباينت وجهات نظر متخصصين في شؤون المال والاقتصاد بشأن إستيعاب الكتلة النقدية الكبيرة، إذ وجد هؤلاء ان عملية حذف الاصفار غير قابل للتطبيق حاليا، فيما دعا آخرون الى اصدار عملات ورقية بفئات كبيرة.

واكد مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية مظهر محمد صالح حاجة العراق الى طبع فئات نقدية من 50 الف دينار و100 الف دينار، وذلك لاستيعاب الكتلة النقدية الكبيرة التي تغطي السوق.

واوضح صالح ان الفئات الكبيرة تشكل 90% من العملة المتداولة في السوق، مشيرا الى وجود كمية نقدية تقل عن 40 ترليون دينار يجري تداولها في السوق، وان اصدار فئات نقدية كبيرة ستقلص كميتها الى 4 مليارات قطعة نقدية، مشيرا الى ان اصدارها لن يؤدي الى زيادة نسبة التضخم.

أما الخبير الاقتصادي هلال الطعان فيرى ان صعوبة اللجوء الى حذف الاصفار عن العملة الورقية العراقية تعود الى الوضع الاقتصادي والسياسي والامني في العراق، ولايؤيد في الوقت نفسه اصدار فئات نقدية كبيرة لانها ستؤدي الى زيادة في التضخم.

لكن المحلل الاقتصادي باسم جميل انطوان يرى ان اصدار فئات نقدية كبيرة سيساعد على تسهيل عمل المصارف وسهولة حملها لاسيما وان المواطن العراقي يفضل التعامل بالنقد لعدم ثقته بالمصارف او التعامل بالبطاقات.

واكد ان اصدار فئات نقدية كبيرة هي جزء من اعادة هيكلة المال طالما ان الحكومة غير قادرة في الوقت الحالي على حذف الاصفار من العملة الورقية العراقية المتداولة نظرا لعدم استقرار الاوضاع الاقتصادية والسياسية.

XS
SM
MD
LG