روابط للدخول

بصريون يشكون تأخير معاملاتهم في دائرة المرور


مديرية مرور البصرة

مديرية مرور البصرة

يشكو مواطنون في البصرة من تأخر معاملاتهم في دائرة المرور، الامر الذي يتطلب انتظارهم عدة شهور من اجل تسجيل سياراتهم او تبديل أرقام الفحص المؤقت الى رقم دائمي، في وقت يؤكد مسؤول مروري أن الدائرة تتعامل بآليات مختلفة مع كل حالة تتعلق بمراجعة المواطنين، ومنها السيارات العائدة لمالكين في المحافظات التي تشهد معارك عسكرية.

وقال المواطن احمد الزهيري ان العمل يتم في دائرة المرور بانسيابية، الا ان هناك بعض التعقيدات الادارية التي تؤخر العمل، خاصة للمواطنين الذين يسكنون خارج المحافظة، ومنها العقد المروري الذي يتطلب احضار مالك السيارة الأصلي ليبصم، ومن ثم يعطى موعدا آخر لمدة أكثر من 15 يوماً وطالب ان يتم إلغاء العقد المروري من أجل تسهيل تحويل سيارات المواطنين.

فيما قال المواطن جاسم حسن ان هناك اجراءات معقدة، فضلاً عن قلة الكادر الذي يعمل في الدائرة، مبيناً أن الحالة لا تخلو من فساد وعلاقات خاصة مع الزخم الذي تشهده الدائرة.

الى ذلك أشار رئيس مجلس محافظة البصرة صباح حسن البزوني الى وصول العديد من الشكاوى الى المجلس، يشكو أغلبها التاخير في إنجاز المعاملات، لافتاً الى ان البصرة كمحافظة كبيرة يجب ان تعامل بعدد الكوادر والأجهزة وكمية الارقام مثل معاملة محافظة بغداد.

من جهته قال مدير الاعلام والعلاقات في مديرية مرور البصرة العقيد رياض العيداني في حديث لاذاعة العراق الحر ان هناك بعض المشكلات التي قد تواجه مسألة تسجيل المركبات الفحص المؤقت لتحويل ارقامها الى ارقام دائمية، ووذكر ان السبب يعود الى ان المواطن يشتري السيارة دون التأكد من مالكها، فيما هناك عمليات بيع تتم من مواطن الى آخر، وبالتالي من الصعوبة احضار المالك الأصلي وهذه واحدة من المشاكل.

واضاف العيداني ان مديرية مرور البصرة شكلت لجنة لمواطني المحافظات التي تشهد عمليات عسكرية والذين يتعذر عليهم الحضور، واشار الى انه على الاقل ان يثبت المواطن حضوره لمرة واحدة من اجل التأكد على حائزية السيارة، مبيناً ان هناك آليات عمل تتعلق بكل حالة ومنها عدم وجود مالك للسيارة وان دائرته لا تصادر أية عجلة انما تحيلها الى الجهات المختصة.

XS
SM
MD
LG