روابط للدخول

"هولير" الكردية: بارزاني يطرح في واشنطن تحويل الإقليم الى دولة


تذكر صحيفة "هولير" ان زيارة رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني الى الولايات المتحدة سوف تنقل العلاقة بين الطرفين الى مرحة متقدمة، وان موضوع تسليح قوات البيشمركة سوف يكون احد المحاور المهمة في المباحثات مع المسؤؤولين الاميركيين، واضافت الصحيفة ان بارزاني سيحمل حقيبة مليئة بالقضايا الراهنة وانه سوف يبحث للمرة الاولى موضوع تحويل اقليم كردستان الى دولة مستقلة، واشارت الصحيفة الى ان بارزاني سيجتمع مع الرئيس باراك اوباما ونائبه جو بايدن اضافة الى العديد من المسؤولين ومصادر القرار الاميركي.

وتنقل الصحيفة في خبر اخر عن مسؤول الحزب الديمقراطي الكردستاني في الموصل سعيد مموزيني قوله ان قوات البيشمركة تمكنت خلال شهر نيسان من قتل 745 مسلحاً من تنظيم "داعش" في سهل نينوى بمساعدة طيران التحالف، واشار الى ان "داعش" اعدم خلال الشهر نفسه نحو 150 مواطنا في الموصل، وكشف مموزيني ان داعش يواصل تجارته بالنفط اضافة الى نهب بيوت واموال المواطنين واستقطاع 10 مليار دينار من قوت المواطنين وارسالها الى عاصمته بمدينة الرقة السورية.

صحيفة "كوردستاني نوى" كتبت ان مشروع القرار الذي جرى تقديمه الى البرلمان العراقي حول ادانة المشروع الاميركي بخصوص تسليح الكرد والسنة اثار شقاقاً في البرلمان، ونقلت الصحيفة عن شاخوان عبد الله مقرر لجنة الامن والدفاع في البرلمان قوله ان الشيعة اقروا مشروع القرار بدون حضور ومشاركة الكرد والسنة ولذا فهو لا يعبر عن موقف كل المكونات العراقية ولن يكون له تاثير على موقف ادارة الولايات المتحدة والكونغرس.

وتقول صحيفة "هاولاتي" ان الاحزاب الاسلامية الكردستانية تطالب بالمشاركة في الحرب ضد "داعش" ولكن وزارة البيشمركة لم تُبدِ استعدادها لتسليح هذه الاحزاب، واضافت الصحيفة ان الوزارة غير مستعدة لتسليح اعضاء هذه الاحزاب، لانها لا ترغب في ان تبني قواتها على اساس التجمعات الحزبية، ونقلت الصحيفة عن عبد الله ورتي المتحدث باسم الحركة الاسلامية قوله ان الاحزاب الاسلامية قامت بدورها في مواجهة "داعش" في المجال الفكري والديني وتوعية المجتمع الى مخاطر هذا التنظيم" وهم مستعدون لحمل السلاح لمواجهة هذا التنظيم.

وفي موضوع اخر تفيد الصحيفة بان معركة تحديد مدة الرئاسات الثلاث في العراق بدأت مرة اخرى بعد ان كان البرلمان قد صادق عليه قبل سنتين ولكن الطعن الذي تقدم به رئيس الوزراء السابق نوري المالكي الى المحكمة الاتحادة افشل اقراره، ونقلت الصحيفة عن عضو كتلة المواطن في البرلمان العراقي سليم شوقي قوله ان اغلب الكتل البرلمانية متفقة حول القانون، واضاف ان القانون لا يسمح في احدى فقراته بان يتبوأ المسؤول المنتهية ولايته منصباً في نفس الرئاسة.

XS
SM
MD
LG