روابط للدخول

أمهلت أمانة بغداد اصحاب الاغنام والمواشي اسبوعاً واحداً فقط لوقف عمليات البيع والرعي العشوائي وبخلافه ستتم مصادرتها وبيعها وفقاً للقانون.

وقال المتحدث باسم الامانة حكيم عبد الزهرة في حديثه لإذاعة العراق الحر إن "الامانة وقيادة عمليات بغداد أمهلتا اصحاب الاغنام والمواشي الاسبوع المقبل فقط لوقف عملية الرعي العشوائي الجائر في شوارع العاصمة بغداد وبخلافه سيتم اتخاذ الاجراءات التي ستتخذ بحق المتجاوزين تشمل مصادرة الاغنام والمواشي وبيعها بالمزايدة العلنية وفقاً للقوانين والأنظمة البلدية وتحميل المخالفين التبعات القانونية".

وأضاف عبد الزهرة أن "الامانة لاتمتلك الصلاحيات لإقامة المراعي المختصة لهؤلاء الرعاة" مشيرا الى أن "المناطق التي يكثر فيها الرعي الجائر هي الشعب والزعفرانية وبغداد الجديدة في بغداد".

من جهته أوضح عضو هيئة خدمات بغداد التابعة لمجلس المحافظة علي العلاق أن "الهيئة تعتبر هذا القرار من أفضل قرارات الامانة إذا ما تم تطبيقه بالشكل الصحيح" موضحا أن "غالبية هؤلاء الرعاة هم قصابون متجولون يقومون بذبح الاغنام وبيعها الى المواطن بصورة تتنافى مع شروط الصحة العامة وبعيدا عن أعين الرقابة".

فيما أشار الخبير البيئي أحمد العسلي الى أن "عمليات الرعي الجائر تشكل خطرا صحيا وسببا لإنتشار الاوبئة بسبب عدم خضوع المواشي الى الفحوصات البيطرية المختصة للتأكد من سلامتها بالاضافة الى ما تشكله من تلوث بصري يشوه وجه العاصمة بغداد" .

يذكر أن أمانة بغداد أقامت في وقت سابقوبالتعاون مع وزارة الزراعة والدوائر الصحية البيطرية عددا من الساحات النموذجية لرعي وجزر الاغنام والابقار في عدد من مناطق العاصمة منها منطقة الشعلة ومنطقة اليوسفية.

XS
SM
MD
LG