روابط للدخول

قامت بلدية الناصرية بتعليق عبارة "الا طحين" في أحد تقاطعات المدينة الرئيسة، بعد أن أصبحت لازمة لاحد مقاتلي الحشد الشعبي المعروف باسم "ابو عزرائيل".

ويقول مدير البلدية عبد الناصر غالب ان هذه العبارة اصبحت الآن تشكل جزء من الدعم المعنوي للمقاتلين في الميدان.

وتتباين آراء مراقبين حول العبارة التي أخذت بعداً وصدى كبيرين في الشارع العراقي، بعد أن انتشرت في اغلب مواقع التواصل الاجتماعي وصارت مادة رائجة بين الاوساط الشعبية، ويقول المراقب السياسي علاء الهويجل ان تنظيم "داعش" استخدم عبارات رنانة توحي بالعنف قبل ان تمكن مسلحوه من الإطاحة بمدن عراقية، مشيراً الى أهمية ان تكون للحشد الشعبي سياسة دعائية مقابلة وايقونة توحي بالقوة.

من جهتها تشير الاعلامية زينة الركابي الى انها ضد استخدام عبارات شعبية او تلك التي لا تمت بصلة الى تاريح العراق وحضاراته، مع انها تؤيد تصدّر شخصيات بطولية المشهد من أجل أن يقتدي بها الاخرون، الا انها تقول ان انتشار مثل هذه الأمور خارج العراق لا يقدم الصورة المثقفة للشعب العراقي.

وكانت وسائل الاعلام المحلية ومواقع التواصل الاجتماعي وغيرها تروج لعبارة "الا طحين" التي قالها احد متطوعي الحشد الشعبي والتي أضحت اليوم شعاراً لاغلب المقاتلين ومن يؤيدهم في العراق كتعبير عن قوة الحشد الشعبي في الميدان.

XS
SM
MD
LG