روابط للدخول

مسؤولون عراقيون: مقاتلون من الحشد الشعبي يغادرون تكريت


ذكر مسؤولون عراقيون أن مقاتلين من أفراد الحشد الشعبي بدأوا مغادرة تكريت السبت إثر التوصل إلى اتفاق حكومي بعد أن شكا السكان من تعرض المدينة لأعمال نهب على أيدي بعض المقاتلين على مدى بضعة أيام.

وقال أحمد الكريم رئيس مجلس مدينة تكريت ومحافظة صلاح الدين إن المقاتلين بدأوا مغادرة المدينة من بعد ظهر السبت متجهين صوب المناطق المحيطة في الخارج. وأضاف أن أعمال النهب والتخريب لممتلكات السكان توقفت السبت وأن الأمور تحسنت، بحسب ما نقلت عنه رويترز.

رئيس الوزراء حيدر العبادي ترأس في وقتٍ سابقٍ السبت اجتماعاً لبحث الأوضاع الأمنية والخدمية في محافظة صلاح الدين حضره محافظ صلاح الدين ورئيس مجلس المحافظة ورئيس صندوق إعمار المناطق المحررة وقائد الشرطة الاتحادية.

وأوضح بيان إعلامي أنه جرت خلال الاجتماع "مناقشة الإجراءات اللازمة لضمان أمن المناطق المحررة بالمحافظة وعودة أهلها النازحين الى مناطق سكنهم مع توفير الخدمات الأساسية بشكل سريع لاسيما الماء والكهرباء والطرق." كما أُفيد بأن العبادي وجّه "بإحالة المتهمين بالاعتداء على ممتلكات المواطنين إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل"، بحسب تعبير البيان المنشور على موقع رئيس الوزراء العراقي.

إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين

XS
SM
MD
LG