روابط للدخول

اهتمام واسع في القاهرة بعودة المساعدات الأميركية


الرئيس الاميركي باراك اوباما، 25 آذار 2015

الرئيس الاميركي باراك اوباما، 25 آذار 2015

اهتمت الدوائر السياسية في مصر، وصحف القاهرة بقرار الولايات المتحدة الأميركية استئناف المساعدات الأميركية لمصر، وأبرزت الصحف المحلية إعلان رئيس لجنة الخدمات المسلحة بمجلس النواب الأمريكي، ماك ثورنبي، أن مصر تعتبر حليفا قويا للولايات المتحدة في المنطقة.

ونقلت صحف القاهرة عن بيان للنائب الأميركي بيان أصدره في ضوء استئناف المساعدات العسكرية الأمريكية لمصر قوله إنه "ينبغي الحفاظ على العلاقات مع مصر كأحد أولويات الولايات المتحدة"، كما نقلت عنه وصفه تقديم المساعدات الأمريكية أنها "بهدف حماية المصريين، والأمريكيين من التهديدات الإرهابية"، وأنها "أمر صائب"، كما أشارت صحف القاهرة إلى تشجيع النائب الأمريكي في بيانه "الحكومة المصرية على مواصلة تبني العملية الديمقراطية".

وفي السياق اعتبر المجلس المصري للشؤون الخارجية، أن "قرار أوباما الإفراج عن المساعدات العسكرية الأمريكية يأتي في إطار محاولة رأب الصدع فى علاقته مع مصر".

وجاء في بيان صدر عن المجلس أن هناك ضغوطا داخل الولايات المتحدة لاستعادة العلاقة مع الجيش المصري، خاصة وسط التحديات التي تواجه العالم فيما يخص الحرب على الإرهاب، والذي يعد الشرق الأوسط مصدره الرئيسي، والأهم هو مساعدة مصر فى حربها على الإرهاب فى سيناء، على حد ما جاء في بيان للمجلس، والذي اعتبر أن "وجود جماعات إرهابية فى سيناء تهديد لمصر، ولأهم حليف لأمريكا فى المنطقة وهى إسرائيل"، على حد تعبيره.

وكان البيت الأبيض قد أصدر بيانا أعلن فيه، أن الرئيس بارك أوباما أجرى اتصالا هاتفيا مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وأخبره خلاله أنه سيرفع تجميد إرسال طائرات ( f-16)، وأنه سيطلب من الكونجرس تقديم مساعدات عسكرية لمصر.

وبحسب وسائل الإعلام المحلية فقد أوضح الرئيس أوباما أن تلك المساعدات، وغيرها من الخطوات ستساعد في رفع مستوى المساعدات العسكرية الأمريكية لتكون في وضع أفضل لمعالجة التحديات التي تواجه مصالح مصر، والولايات المتحدة في المنطقة التي تواجه عدم استقرار وتمشيا مع الشراكة الإستراتيجية طويلة الأمد بين البلدين.
كما تطرق الاتصال إلى التطورات الأخيرة في المنطقة من بينها ليبيا واليمن، واتفق الرئيسان أوباما والسيسي على مواصلة الاتصال خلال الأسابيع والأشهر المقبلة.

أخيرا ذكر رئيس هيئة قناة السويس، وقائد القوات البحرية المصرية السابق، الفريق مهاب مميش، ذكر أن مصر ستضمن الملاحة في باب المندب لكافة دول العالم، وذلك بعد سيطرة القوات البحرية على باب المندب في سياق عملية عاصفة الحزم التي تقوم بها قوات عربية مشتركة بقيادة السعودية.

XS
SM
MD
LG