روابط للدخول

إيران تعلن مقتل 2 من جنودها بضربة أميركية في العراق والبنتاغون ينفي


أفادت وسائل إعلام إيرانية الاثنين بمقتل اثنين من عناصر الحرس الثوري الإيراني في تكريت بشمال العراق بضربة لطائرة أميركية بدون طيار ولكن الولايات المتحدة نفت صحة التقرير.

وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية (إرنا) ذكرت أن الجندييْن كانا في العراق بصفة مستشاريْن في الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية، مشيرةً إلى مقتلهما بضربة نفذتها طائرة مسيّرة أميركية في 23 آذار.

وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) نفت في بيان أي ضلوع في الغارات في 23 آذار. وقال ناطق باسم قيادة القوات الأميركية في الشرق الأوسط إن "قوات التحالف بدأت الضربات قرب تكريت في 25 آذار بعد يومين على هذا الحادث الذي تم التداول به، ولم تتم أي ضربة في تكريت أو قربها في 23 آذار". وأضاف "ليس لدينا أي معلومات تؤكد هذه المزاعم بأن ضربات التحالف أدت الى مقتل عناصر من الحرس الثوري الإيراني"، بحسب ما نقلت عنه فرانس برس.

فيما نقلت أسوشييتد برس عن السفارة الأميركية في بغداد قولها إن "التحالف الدولي يستهدف تنظيم داعش فقط". وأضافت أن "جميع الضربات الجوية يتم تنفيذها من خلال التحالف مع الحكومة العراقية وبالتنسيق الكامل مع وزارة الدفاع العراقية"، بحسب تعبيرها.

إعداد وتقديم النشرة المسائية: ناظم ياسين

XS
SM
MD
LG