روابط للدخول

يقول عضو في لجنة العمل والشؤون الاجتماعية بمجلس النواب ان سبعة ملايين شخص يعيشون تحت خط الفقر في العراق.

ويضيف النائب حسن الساعدي في حديث لإذاعة العراق الحر ان نسبة الفقر في البلاد ارتفعت الى 25% بسبب تأخر اقرار الموازنة العامة والعجز المالي الحاصل فيها والاحداث الامنية الاخيرة والتهجير القسري وسيطرة مسلحي تنظيم "داعش" على محافظات، مشيرا الى أن اللجنة استندت في تقييمها على احصآءات دقيقة قامت بها وزارة العمل والشؤون الاجتماعية بالاضافة الى إحصآءات منظمات عالمية زارت العراق.

من جهته يذكر المتحدث باسم وزارة التخطيط عبد الزهرة الهنداوي أن الوزارة انتهجت سياسة وطنية للحد من الفقر ساهمت بشكل فاعل في تراجع هذه النسب الى 19%، ولكن أحداث العاشر من حزيران افسدت كل خطط الوزارة. وأضاف الهنداوي أن أعداد النازحين أضيفت الى الاعداد الكلية للفقراء، متوقعا إزدياد نسب الفقر في العراق الى 30%.

الخبير الاقتصادي هلال الطعان اوضح من جهته أن غياب فرص الاستثمار التي توظف الأيدي العاملة تدخل كأحد العوامل في زيادة نسب الفقر في العراق، مشيراً الى ان النسب الحقيقية للفقر في العراق قد تصل الى 40% اذا ما اضيفت لها اعداد العاملين، كعمال بأجر يومي في المهن الحرة مثل عمال البناء.

وكانت الحكومة العراقية وضعت سياسة للحد من نسبة الفقر والتي كان من المقرر ان تصل الى 16% بحلول نهاية 2014، لكن اجتياح تنظيم داعش عددا من المدن العراقية حال دون إكمال هذه الخطط.

XS
SM
MD
LG