روابط للدخول

سكان ادلب يغادرونها خوفا من انتقام قوات النظام


نقلت وكالة اسوشيتيد عن ناشطين قولهم إن العديد من سكان مدينة ادلب غادروها بسبب مخاوف من عمليات انتقامية من جانب القوات السورية التي فقدت السيطرة على المدينة لصالح مسلحين.

يبلغ عدد سكان ادلب 165 الف شخص وهي ثاني مدينة مهمة يخسرها النظام بعد الرقة واكد المرصد السوري لحقوق الانسان ان البعض غادروا المدينة بعد ان بدأ المسلحون باقتحام المباني الحكومية وتمزيق صور الرئيس السوري وقالوا إنهم يخشون من انتقام القوات السورية.

XS
SM
MD
LG