روابط للدخول

أطلقت وزارة البيئة العراقية بمناسبة اليوم العالمي للمياه حملة لترشيد إستهلاك المياه، والحفاظ على الثروة الماية من التلوث.

وقال مدير الإعلام في الوزارة جواد الخفاجي لإذاعة العراق "إن الوزارة تبنت هذه الحملة للحد من هدر المياه الصالحة للشرب ويصل حجم الهدر الى مليون لتر مكعب يوميا".

وأضاف الخفاجي "أن الوزارة تنفذ إتفاقية عالمية مع منظمة اليونسكو من أجل توعية المواطنين بأهمية المحافظة على مصادر المياه من الهدر" مشيرا في الوقت ذاته الى أن "الوزارة تعتزم خلال الفترة المقبلة إطلاق مشروع إعادة تدوير مياه الصرف الصحي".

المتحدث باسم امانه بغداد حكيم عبد الزهرة اكد ان "كمية المياه الصالحة للشرب التي تنتجها الامانة كل يوم تكفي لضعف عدد سكان بغداد في حال تم استهلاكه بالشكل الصحيح وبدون هدر". معلنا "مؤازرة الامانة لوزارة البيئة بحملتها في ترشيد استهلاك مياه الشرب".

عبد الزهرة اشار ايضا الى أن "أمانه بغداد تعتزم رفع سعر المياه الصالحة للشرب من أجل اجبار المواطنين على ترشيد إستهلاكه".

فيما اوضحت الخبيرة الاقتصادية ثريا الخزرجي أن "الاسراف في استخدام مياه الشرب سببه تخلف أمانة بغداد ودائرة ماء بغداد على وجه الخصوص عن إيصال فواتير المياه الى بعض أحياء العاصمة ما شجع المواطن الذي لم تصله فاتورة الماء على الاسراف".

يذكر أن أمانة بغداد أطلقت خلال اعوام سابقة حملات للتوعية من اسراف الماء الصالح للشرب وترشيد استهلاكه إلا أن نسبة الماء المهدور يوميا في بغداد لم تشهد إنخفاضا بسبب كثرة المتجاوزين على شبكة التوزيع.

XS
SM
MD
LG