روابط للدخول

اكثر من ثلاثين فلما قصيرا تشارك في مهرجان النهج، للافلام القصيرة بكربلاء، الأفلام المشاركة تم اختيارها من بين 100 فلم تقريبا تقدمت للمشاركة من مناطق مختلفة. المخرج السينمائي حسنين الهاني مدير المهرجان وهو يتحدث عن جانب منه قال ان "لجنة تحكيمية من العراق والخارج تشرف على تقييم الافلام المشاركة، بهدف اختيار الأفلام الفائزة منها بعد أن تم اختيار 34 فلما قصيرا من اصل 97 استحقت المشاركة في مهرجان النهج".
تنوعت موضوعات الافلام المشاركة بين ما هو اجتماعي، وسياسي وثقافي. لكن مخرجيها حاولوا ان يشتركوا بتسليط الاضواء على الهمّ العراقي، فعلي الغزي، مثلا وهو مخرج وممثل شاب شارك في المهرجان بفلم البيت وتناول فيه حياة العراقيين في حقب زمنية ثلاث تبدأ من حكم حزب البعث حيث الحروب والحصار والظلم، وما بعده حيث المفخخات والتفجيرات واعمال العنف. وحاول فلم البيت ان يرسم صورة للمستقبل، تحمل شيئا من التفاؤل وتمني حياة مطمئنة هادئة للعراقيين.

وحضر العديد من الفنانين المعروفين من بغداد والبصرة ومحافظات أخرى حفل افتتاح المهرجان، الذي تم مساء الخميس، بالاضافة الى العشرات من المهتمين والمتابعين. وقال المخرج حسين فالح "اعتقد ان الاهتمام بحقوق الانسان امر جيد ومهم لكنني وجدت ان المهرجان لم يقتصر على حقوق الانسان انما كانت هناك افلام تناولت موضوعات بعيدة عن حقوق الانسان".
وحظي المهرجان بحضور من خارج العراق ومن عدة دول منها مصر ولبنان وايران، وقال الدكتور كاظم نظري رئيس قسم الانتاج السينمائي في جامعة طهران "وجدت طاقات جيدة ويمكن ان تتطور في المستقبل اذا تهيأت لها الظروف المناسبة".
وبرغم الملاحظات التي وجهت الى المهرجات في مجالات التنظيم وعدم الالتزام بالمحورين المحددين من قبل اللجنة المنظمة وهما حقوق الانسان والثورة الحسينية الا انه حظي بالاشادة ايضا وقال الاديب عباس علي "هذا المهرجان يجعلنا نشعر بالإبداع".
ومن المؤمل ان يستمر المهرجان حتى السبت المقبل حيث سيتم اختيار ثلاثة افلام تتوالى على جوائز ذهبية.

XS
SM
MD
LG