روابط للدخول

توقعات بمشاركة التحالف الدولي في تحرير تكريت قريباً


الجنرال مارتن ديمبسي، رئيس هيئة الاركان الاميركية المشتركة في لقاء مع رئيس الوزراء حيدر العبادي، بغداد 9 آذار 2015

الجنرال مارتن ديمبسي، رئيس هيئة الاركان الاميركية المشتركة في لقاء مع رئيس الوزراء حيدر العبادي، بغداد 9 آذار 2015

وسط توقعات بأن يشارك التحالف الدولي قريباً في عملية إستعادة تكريت من قبضة داعش، بدأت الولايات المتحدة الأمريكية بتقديم المساعدة للقوات العراقية، من خلال تكثيف طلعات الاستطلاع الجوية في مدينة تكريت.

فؤاد معصوم: التحالف الدولي ينفذ ضربات جوية قريباً ضد داعش في تكريت

وتوقع رئيس الجمهورية العراقي فؤاد معصوم، أن ينفذ التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضربات جوية قريباً ضد تنظيم داعش في تكريت بعد أن بدأ عمليات استطلاع جوي.

وقال معصوم لوكالة رويترز للأنباء، يوم الاربعاء (25 آذار)، في القصر الرئاسي ببغداد انه منذ يوم الثلاثاء بدأ الدعم الجوي وعمليات الاستطلاع فوق تكريت.

وأضاف معصوم ان التحالف يبدأ أولا بمهام استطلاع ويعد التقارير الجوية وبعد ذلك تبدأ العمليات حسب رويترز.

خالد شواني: العراق يقبل ويرحب باي دعم يُقدم له في حربه ضد داعش

رئيس الجمهورية فؤاد معصوم والمتحدث باسمه خالد شواني

رئيس الجمهورية فؤاد معصوم والمتحدث باسمه خالد شواني

وهذا ما أكده لإذاعة العراق الحر المتحدث الرسمي بإسم رئيس الجمهورية خالد شواني، كاشفاً عن إجتماعات مكثفة تُعقد حالياً بين قادة عسكريين عراقيين وخبراء عسكريين أميركيين، لدراسة أهمية الضربات الجوية على معاقل داعش داخل تكريت قبل أن يطلب العراق رسمياً من التحالف الدولي توفير غطاء جوي للقوات العراقية، وضرب مواقع داعش، لافتاً الى أن عمليات الإستطلاع الجوية لطائرات التحالف فوق تكريت هي جزء من هذه الإجراءات العسكرية لتهيئة الأجواء قبل تنفيذ الضربات الجوية.

وشدد شواني على أن العراق يقبل ويرحب باي دعم يُقدم له في حربه ضد داعش، سواء الدعم الإيراني أو دعم دول التحالف طالما يصب ذلك في مصلحة الشعب العراقي وتحرير الأراضي العراقية من إرهاب داعش، شرط أن لا يكون هناك تنافس بين الأطراف الداعمة للعراق يدفع ضريبتها الشعب العراقي.

وكان قائد عمليات محافظة صلاح الدين عبد الوهاب الساعدي أكد في تصريحات سابقة، أن مشاركة التحالف الدولي "ضرورية" في عملية استعادة مدينة تكريت واثارت تصريحاته في وقتها جدلاً في الأوساط العراقية.

دبلوماسي غربي: العراق على وشك طلب دعم التحالف الدولي في تكريت

وحسب مصدر عسكري بارز في التحالف الدولي، الثلاثاء 24 آذار، تقوم الولايات المتحدة منذ نهاية الأسبوع الماضي، بتقديم الدعم عبر طيران الاستطلاع بطلب من الحكومة العراقية في عملية استعادة السيطرة على تكريت.

ويأتي هذا الدعم عبر عمليات استطلاعية استخباراتية تحت مسمى "عين في السماء".

أحمد الكريم: طائرات التحالف قامت بإستطلاعات جوية فوق سماء تكريت

رئيس مجلس محافظة صلاح الدين احمد الكريم

رئيس مجلس محافظة صلاح الدين احمد الكريم

رئيس مجلس محافظة صلاح الدين أحمد الكريم قال لإذاعة العراق الحر إن طائرات التحالف قامت خلال اليومين الماضيين بإستطلاعات جوية فوق سماء تكريت بناءا على طلب القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، لمعرفة أماكن عصابات داعش الإرهابية داخل تكريت ليساعد القطعات العسكرية على إقتحام المدينة.

وأكد الكريم أن طائرات التحالف الدولي ستوجه ضرباتها الجوية لمواقع داعش في تكريت خلال الايام القليلة المقبلة.

وأوضح رئيس مجلس المحافظة أن الوجود الإيراني ودعم المستشارين الإيرانيين كان واضحاً وكذلك كتائب من حزب الله اللبناني شاركوا في عملية تكريت، لأن الحكومة العراقية والحكومة المحلية في صلاح الدين رأت أن هناك تلكؤ من الجانب الأميركي في تقديم الدعم والمساعدة للقوات العراقية لذلك تم اللجوء الى إيران للمساعدة في تحرير تكريت من قبضة داعش، مؤكداً ترحيب العراق بأي دعم دولي أو إقليمي.

وتحدث الكريم عن إنجازات وتحرير مناطق كثيرة في محافظة صلاح الدين، وتوقع أن تُحسم معركة تكريت أيضاً قريباً.

وكانت القوات العراقية المدعومة بالحشد الشعبي وأبناء العشائر، بدأت عملية تحرير مدينة تكريت التي حملت إسم (لبيك يا رسول الله)، مطلع آذار وتمكنت من تحقيق تقدم وحررت مناطق سيطر عليها مسلحو تنظيم داعش منذ تسعة أشهر، لكن القوات العراقية أوقفت عملية التقدم داخل تكريت بسبب العبوات الناسفة والمفخخات ونيران القناصين والعمليات الانتحارية بحسب مسؤولين وقادة أمنيين.

مروان الجباره: دعم التحالف الدولي ضروري في عملية تحرير تكريت

مروان الجباره الناطق باسم مجلس شيوخ صلاح الدين، أكد لإذاعة العراق الحر أن دعم التحالف الدولي ضروري في عملية تحرير تكريت، منتقداً التحالف الدولي لأنه لا يوفر الغطاء الجوي للقوات العراقية في مناطق شمال بغداد، كما يوفره لقوات البيشمركة الكردية.

آثار معارك قرب مدينة تكريت 15 آذار 2015

آثار معارك قرب مدينة تكريت 15 آذار 2015

الجبارة بيّن أن العشائر العربية في صلاح الدين ترحب باي جهد عربي أو إقليمي أو دولي لطرد داعش، مشيراً الى أن تكريت ليست بالمدينة الصعبة على الإقتحام وعملية تحريرها تحتاج الى جهد هندسي لتطهيرها من الألغام والمفخخات، وهي اليوم محاصرة من كافة الجهات، ومصير المسلحين فيها هو الموت سواء حاربوا أو لم يحاربوا، وما نشهدف في تكريت اليوم هو حرب إستنزاف من اجل القضاء على داعش نهائياً على حد تعبير الجبارة.

ويواصل التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة داعش تنفيذ ضربات جوية على مواقع التنظيم في العراق وسوريا، لكن طائرات التحالف الدولي غابت حتى الآن عن حملة استعادة تكريت التي تعتبر اكبر حملة تقوم بها قوات الجيش والحشد الشعبي منذ اجتياح داعش مناطق واسعة من العراق في صيف العام الماضي.

قيادي في منظمة بدر: العراق يرحب بالدعم الإيراني كما يرحب بالتحالف الدولي

النائب علي المرشدي القيادي بمنظمة بدر يعرب عن أمله أن تكون هناك جدية من قبل الولايات المتحدة الاميركية والتحالف الدولي في مساعدة القوات العراقية ودعمها لدحر داعش، خاصة بعد أن كانت طلعاتها الجوية السابقة ضعيفة وغير فعالة، كما أن المخاوف الأميركية جعل موقفها سلبياً في موضوع دعم القوات العراقية والحشد الشعبي.

علي المرشدي، القيادي في منظمة بدر

علي المرشدي، القيادي في منظمة بدر

ومن وجهة نظر المرشدي لا مبرر للمخاوف الأميركية أو الأطراف الأخرى من الحشد الشعبي والميليشيات الشيعية التي أثبتت أنها عراقية ووطنية، وما قيل عن عمليات انتقامية ضد أبناء المناطق التي ساعدت داعش بعيد عن الواقع.

وفيما يتعلق بالمشاركة الإيرانية في عملية تحرير تكريت أوضح النائب علي المرشدي أن العراق يرحب بالدعم الإيراني كما يرحب بالتحالف الدولي الذي يضم 60 دولة، وإيران تدافع عن العراق وعن أراضيها في الوقت نفسه، لأن إرهاب داعش إذا ما تمدد فأن إيران هي المتضرر الأكبر.

خبير أمني: عملية تحرير تكريت ليست بالصعبة ونحتاج لإعادة النظر في الخطط العسكرية

الخبير في الشؤون الامنية رحيم الشمري يرى أن عملية تحرير تكريت ليست بالصعبة وتعتبر شبه منتهية حيث لايسيطر مسلحو داعش إلا على مناطق قليلة تتمركز في القصور الرئاسية وبعض المباني الحكومية المحصنة في مساحة لا تتجاوز مساحتها اكثر من 350 مترا مربعاً، وما يحتاجه العراق هو إعادة النظر في الخطط العسكرية وتقديم المزيد من الدعم للقوات العراقية للإسراع بتحرير كافة المناطق.

البنتاغون تؤكد أنها ستنظر في أي طلب يقدمه العراق للمساعدة في عملية تحرير تكريت

وأكدت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) الثلاثاء (24 آذار) انها ستنظر في أي طلب يقدمه العراق للمساعدة في عملية تحرير تكريت.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الاميركية الكولونيل ستيف وارن للصحفيين انه "إذا طلب العراقيون رسميا مساعدة اميركية سندرس ذلك بكل تأكيد"، لكنه رفض الافصاح عما إذا قدمت بغداد طلبا كهذا.

دبلوماسي غربي: العراق على وشك طلب دعم التحالف الدولي في تكريت

وكانت وكالة رويترز نقلت عن مصدر دبلوماسي غربي ان العراق على وشك ان يقدم طلبا الى التحالف بتوجيه ضربات جوية في اطار عملية تحرير تكريت.

محلل سياسي: طلب العراق مساعدة التحالف الدولي رسالة تطمينية لواشنطن ودول عربية

قوات عراقية قرب تكريت

قوات عراقية قرب تكريت

ويرى المحلل السياسي العراقي واثق الهاشمي أن الطلب العراقي سيكون رسالة تطمينية لواشنطن ودول عربية، مشيراً الى أن عملية تحرير تكريت توقفت لأسباب لوجستية وأسباب سياسية تتعلق بضغوط مورست على رئيس الوزراء حيدر العبادي من الولايات المتحدة الاميركية وبعض الدول العربية، حول وجود تهميش وعمليات انتقامية من السُنة ومن هي الجهة التي ستسمك الارض بعد تحرير تكريت، بدأت بإتصالات هاتفية بين العبادي وعدد من الملوك والرؤوساء العرب، فضلا عن الاتصالات المستمرة مع الجانب الاميريكي.

ويرى مراقبون أن قبول التحالف الدولي طلب العراق يعني أن واشنطن سيكون عليها أن تتعاون بشكل غير مباشر مع إيران، لأنها ستقدم الدعم للقوات العراقية والفصائل المسلحة المدعومة من إيران لطرد داعش من محافظة صلاح الدين.

ويقول واثق الهاشمي رئيس المجموعة العراقية للدراسات الاستراتيجية لإذاعة العراق الحر، إن هناك إتفاق كبير غير مُعلن بين الطرفين الأميركي والإيراني منذ 2003 في تقاسم مراكز القوى والسيطرة على المنطقة، والتأثير على ملفات عديدة منها سوريا واليمن وغيرها.

XS
SM
MD
LG