روابط للدخول

عقدت رابطة المصارف العراقية وبالتعاون مع البنك المركزي العراقي ندوة في بغداد (الثلاثاء) لمناقشة اليات استحصال الضرائب من المستثمرين الاجانب والتجار العراقيين.

وقال مدير عام الاصدارات في البنك المركزي احسان الياسري ان البنك اعتمد الية جديدة لتحصيل الضرائب والرسوم الكمركية المترتبة على بيع الدولار من قبل البنك الى المستثمرين الذين ينوون ادخال البضائع الى العراق، مشيرا الى ان هذه الالية ستتيح للبنك بناء قاعدة بيانات متكاملة عن حركة الاموال ومنافذ صرفها للحد من عمليات التلاعب المصرفي.

من جهته لفت مدير الهيئة العامة للكمارك اللواء حكيم جاسم الى وجود تحديات ستواجه اعتماد هذه الالية الضريبة والكمركية الجديدة، منها غياب ما وصفه بالربط الالكتروني بين المنافذ الحدودية والمصارف، اضافة الى الوضع الامني المضطرب في العديد من المناطق العراقية.

في مقابل ذلك اكد المستشار الاقتصادي في رئاسة الوزراء عبد الحسين العنبكي اهمية اعتماد هذه الاليات ودخولها الى حيز التنفيذ، موضحا انها ستسهم بالارتقاء بواقع الاقتصاد العراقي والسيطرة على رؤوس الاموال الاجنبية والمحلية.

وتاتي خطوة البنك المركزي العراقي على خلفية دخول قانون التعرفة الكمركية الى حيز التنفيذ، وبخاصة بعد اعتماد العديد من فقراته في بناء بنود الميزانية العامة للبلاد التي شددت على ضرورة فرض الضرائب على السلع المستوردة الداخلة الى السوق العراقية لرفد خزينة الدولة بالاموال.

XS
SM
MD
LG