روابط للدخول

باشرت وزارة البيئة، بالتعاون مع المؤسسات الامنية الاخرى، برفع العبوات الناسفة ، من المناطق المحررة في محافظة صلاح الدين من سيطرة تنظيم داعش.

وذكر مدير الدائرة الاعلامية للوزارة، جواد الخفاجي، في حديثه لإذاعة العراق الحر، ان"فرق الوزارة، قامت بإجراء مسح شامل لاماكن زرع العبوات على يد داعش"، كاشفا عن "عودة العوائل النازحة الى بعض المناطق المحررة بعد ان ثبت خلوها من العبوات الناسفة".

رئيس منظمة مكافحة الالغام، زاحم جهاد، اكد ان "تنظيم داعش، قام بزرع حقول بانواع مختلفة من الالغام والعبوات الناسفة ومختلف المتفجرات،لتكبيد القوات العراقية والمواطنين اكبر عدد من الخسائر"، مشيرا الى ان "هذه الكميات من المتفجرات تتطلب استنفار الجهد الهندسي الامني للكشف عن اماكنها والتخلص منها".

الخبير الامني، معتز محيي، اكد ان "التنظيم قام بتفخيخ ، البيوت والسيارات والحقول الزراعية، بمختلف انواع المتفجرات"، موضحا ان "العبوات الناسفة والالغام، عملت على اعاقة تقدم القوات الامنية في محافظتي الانبار وصلاح الدين، في حربه ضد داعش".

وقامت القوات العراقية، بتحرير الكثير من مدن محافظة صلاح الدين، اهمها الدور والعلم وتكريت، منذ ان باشرت بعملية واسعة النطاق بالتعاون مع قوات الحشد الشعبي، وابناء عشائر المحافظة للقضاء على تنظيم داعش، منذ الاول من اذار الحالي.

XS
SM
MD
LG