روابط للدخول

صحيفة هوال كتبت ان الولايات المتحدة ترغب في توسيع علاقاتها مع مقاطعات كردستان سوريا وان المعلومات التي حصلت عليها تشير الى ان مساعي تحسين هذه العلاقة تاتي مع اقتراب موعد تنفيذ الخطط العسكرية الخاصة بتحرير الموصل، ونقلت الصحيفة عن مصادر دبلوماسية عراقية قولها ان الولايات المتحدة سوف تشرك وحدات حماية الشعب الكوردية السورية في تحرير الموصل وانها تسعى الى اقامة منطقة آمنة تشمل مقاطعات كردستان السورية على غرار المنطقة الآمنة التي اقامتها لكردستان العراق عام 1991 بعد ان يئست الولايات المتحدة من مشاركة تركيا في عملية تحرير الموصل والدخول في الحرب ضد داعش.

وتقول الصحيفة في خبر اخر ان هناك مخاطر من حصول حرب اهلية بين عشائر قضاء الحويجة في كركوك بعد هروب تنظيم داعش، وتشير الصحيفة الى ان معلومات حصلت عليها تفيد ان بعض شيوخ عشائر الحويجة من الذين فروا بعد دخول داعش وسيطرته على المدينة يهيئون انفسهم للانتقام من الشخصيات ورؤساء العشائر الذين تعاونوا وبايعوا تنظيم داعش ما قد يشعل فتيل حرب اهلية داخلية بين العشائر، واضافت الصحيفة ان قادة الحشد الشعبي يناقشون مسألة عدم الدخول الى الحويجة لكي لا يتم توريطهم في هذه الحرب.

وتذكر الصحيفة ايضا ان البعث يخطط لمرحلة ما بعد داعش ، واضافت الصحيفة انه مع انقلاب البعثيين والحراك السني ومجلس ثوار العشائر ضد داعش تترقب القوى البعثية فرصة العودة للتحكم بالسلطة في المناطق السنية مع نهاية التنظيم الارهابي، ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بالخبرية قولها ان مدينة اسطنبول التركية شهدت الاسبوع الماضي اجتماعا لقادة التشكيلات البعثية للتهيؤ لمرحلة ما بعد داعش، ونقلت الصحيفة عن احد المنشقين عن تلك الاجتماعات ان الحكومة التركية تسعى لابقاء البعثيين كأوراق ضغط سياسية على بغداد بعد نهاية داعش.

صحيفة هولير كتبت ان وزارة الثروات الطبيعية في اقليم كردستان ردت على اتهام عضو في البرلمان الكوري الجنوبي من ان الوزارة تصرفت بشكل سيء بمبلغ 31 مليون دولار كانت قدمتها للوزارة شركة نفطية كورية تعمل في الاقليم، ونفت الوزارة ان تكون قد تصرفت بالمبلغ المذكور بل انها حولته الى حساب بنك الاقليم وان حكومة الاقليم صرفته في اطار نفقاتها، وطلبت وزارة الثروات الطبيعية في الاقليم اعتذارا رسميا من عضو البرلمان الكوري ومن الصحيفة واكدت انها تحتفظ بحقها في مقاضاتهما بتهمة الاساءة الى سمعة الاقليم.

وتقول الصحيفة في خبر اخر ان رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني اكد في لقاء تلفزيوني ان المساعدات العسكرية لاقليم كردستان لا تزال دون المستوى المطلوب، واشار بارزاني الى ن قوات البيشمركة قوات لها خبرة وانها اذا ما شنت هجوما على داعش فانها لن تتراجع حتى تنتصر، واستبعد بارزاني حصول تعقيدات وصدام بين قوات البيشمركة والحشد الشعبي مستقبلا لانهما يقاتلان عدوا مشتركا وهو تنظيم داعش واكد انه لا يرغب في ان يفكر احد بهذه الطريقة.

XS
SM
MD
LG