روابط للدخول

دعوة لتفعيل دور المؤسسة الأكاديمية في الإصلاح المجتمعي


ندوة في جامعة الكوفة

ندوة في جامعة الكوفة

تتطلع الأوساط الثقافية والمجتمعية عموما إلى تأثير أكثر فاعلية للمؤسسات الأكاديمية في المجتمع والمتمثلة بالجامعات والمراكز البحثية باعتبارها مراكز معرفية تنويرية يمكن لها أن تشخص العلل المجتمعية السائدة وتضع الحلول العلمية لها.

ويرى أستاذ الفكر السياسي في جامعة بغداد سعدي العزاوي ان سبب غياب التأثير المجتمعي للجامعات ومراكزها البحثية ناتج عن إهمال صانع القرار السياسي في العراق للجامعات ولقدرتها في تطوير المجتمع، مضيفا ان أهم مقومات نجاح الجامعة لتكون أكثر فاعلية في المجتمع تكمن في استقلاليتها من الدولة لترسيخ مفاهيم العلم والمعرفة المنتجة عبر بحوثها التي يجب ان تصب في مصلحة المجتمع.

ويلقي أستاذ المسرح في كلية الفنون الجميلة هيثم عبد الرزاق باللائمة على إدارات الجامعات لعدم وضعها بالتعاون مع وزارة التعليم العالي استراتيجية للتبادل المعرفي والثقافي بين الجامعات والمجتمع عبر تنظيم ندوات مشتركة او عقد مؤتمرات للتعرف على مشاكل المجتمع وتحفيز الباحثين على كتابة بحوث ميدانية مجتمعية.

ويعتقد أستاذ الأدب العربي في الجامعة العراقية عباس الساعدي بان الجامعات ومراكزها البحثية تأثرت بالتغيرات الاجتماعية والسياسة التي أسست لسلطة عشائرية ودينية وسياسية قللت من قدرة الجامعات على منافستها في إحداث إصلاح مجتمعي عبر خطاب متعقل يستند الى الموضوعية والتحليل المعمق.

أستاذ علم النفس في الجامعة المستنصرية حيدر كريم يجد ان من الضروري تغير النظرة السائدة للمؤسسة الأكاديمية والمتمثلة بانها مختصة بالتعليم وبالدرس الأكاديمي، اذ من المهم ان تحظى بتأيد مجتمعي وحكومي وتمنح ثقة حقيقية لتكون ميدانية عبر بحوثها العلمية بمشاركة المنظمات المدنية لإحداث إصلاح مجتمعي حقيقي.

XS
SM
MD
LG