روابط للدخول

حملة مدنية ضد التحرش والإعتداء الجنسي


إحتجاج نسوي في بغداد

إحتجاج نسوي في بغداد

أطلقت منظمات غير حكومية حملة تدعو إلى التصدي لظاهرة التحرش والاعتداء الجنسي تحمل اسم "لا للتحرش".

وقالت مديرة جمعية نساء بغداد ايمان عبد الرحمن في حديث لإذاعة العراق الحر إن الهدف من هذه الحملات هو لتعبئة الرأي العام والمجتمع المدني لمواجهة ظاهرة التحرش، مشيرة إلى أن المشكلة الاساس عند التصدي لأعمال العنف ضد المرأة تتمحور في كسر حاجز الصمت نتيجة خوف المرأة التي تتعرض للتحرش من ان تقع ضحية مرة أخرى.

فيما تشدد الناشطة أحلام علي على ضرورة توسيع الحملات لتشمل شريحة الشباب والمراهقين تحديداً لغرض الوقوف على اسباب حدوث التحرش.

إلى ذلك أكدت استاذة علم الاجتماع بجامعة بغداد فوزية العطية الحاجة الى توعية المرأة بحقوقها ودورها المهم في المجتمع للتخلص من الموروثات الاجتماعية التي تلقي باللوم على المرأة التي تتعرض للتحرش، مشيرة إلى أن سيادة التقاليد العشائرية على القوانين المدنية ساهم بشكل كبير في تزايد ظاهرة التحرش.

يذكر أن وزارة الدولة لشؤون المرأة كانت قد شخَّصت في الاعوام الماضية تزايد ظاهرة التحرش الجنسي بالمرأة، إلا ان ضعف القوانين حال دون مكافحتها وإيقافها.

XS
SM
MD
LG