روابط للدخول

نفى مسؤول في رئاسة اقليم كردستان العراق ما تردد مؤخراً في الاوساط السياسية وعدد من وسائل الاعلام عن نية الكرد الانسحاب من العملية السياسية على خلفية عدم تسلم الاقليم مستحقاته المالية من بغداد حسب الاتفاق الموقع بين الطرفين.

وقال كفاح محمود، مستشار رئيس الاقليم في حديث لاذاعة العراق الحر ان "الكرد لم يضعوا في حساباتهم ترك العملية السياسية، وانهم حريصون على ديمومتها، وان هذا الموضوع غير موجود في مخططات الكرد خلال المرحلة الحالية".

الى ذلك شدد النائب عن التحالف الوطني صالح الحسناوي على أهمية تمسك الكرد بمبدا الشراكة وعدم التفكير بالانسحاب من العملية السياسية، لأن بقاءهم سيصب في مصلحة بغداد والاقليم على حد سواء.

في هذا السياق يعتقد المحلل السياسي محمود الهاشمي ان بقاء الكرد ضمن العملية السياسية في الحكومة والبرلمان امر ايجابي خلال المرحلة الراهنة لضرورة الحفاظ على المصالح المشتركة لجميع اطراف هذه العملية، سيما الاقتصادية.

ويعتقد المحلل الاقتصادي محمود المشهداني أن عدم انسحاب الكرد من العملية السياسية يتأتى من كون ان مثل هذا الامر لا يصب في صالحهم، وبخاصة في الجانب الاقتصادي.

وكانت اطراف سياسية في اقليم كردستان واخرى في بغداد رجحت في وقت سابق الاسبوع الماضي انسحاب الكرد من العملية السياسية على غرار ما فعله نواب الاحزاب السياسية الممثلة للعرب السنة بسبب عدم تسلّم الاقليم مستحقاته المالية من بغداد حسب الاتفاق الموقع بين الطرفين.

XS
SM
MD
LG