روابط للدخول

نظم المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في مصر مؤتمرا تحت عنوان، "عظمة الإسلام، وأخطاء بعض المنتسبين إليه"، السبت في القاهرة، وشارك في أعماله رئيس الوزراء المصري، إبراهيم محلب، ويشارك فى المؤتمر 60 وزيرًا وعالمًا، و22 باحثًا من 33 دولة مشاركة، وتتضمن الفعاليات التي تستمر حتى الأحد، تدشين إدارة عليا ومركزية لتوحيد الخطاب الديني العربي الإسلامي لتوحيد موضوع الخطبة، والقضايا التي تناقشها، وتدشين منتدى السماحة والوسطية لمواجهة التطرف بعضوية أجانب ومصريين من كافة التخصصات.

واعتبر محلب في كلمته أمام المؤتمر، أن الإسلام دين إنسانية، ودين حضارة ورقى، سبيله البناء لا الهدم، والتعمير، لا التخريب، ويدعو إلى العمل والإنتاج، مضيفا أنه نظرا لما تمر به أمتنا العربية، وما تتعرض له من هجمة شرسة من قبل القوى الإرهابية الغاشمة، فإننا فى حاجة ماسة إلى تكاتف أبنائها، وإلى مدِ يد العون من كلِ أفرادها، حتى نتجاوز الأزمات والشدائد والمحن التي تكاد تعصف باستقرارها، ونعيد لها مكانتها اللائقة بين الأمم، على حد تعبيره.

عدد من المشاركين في المؤتمر

عدد من المشاركين في المؤتمر

وفي السياق أكد الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، أن "الإرهاب لا يستهدف الدول العربية فقط بل أصبح يستهدف جميع دول العالم"، مضيفا، أن "الجماعات الإرهابية خرجت على كل تقاليد وأحكام الأديان السماوية، وأصبح واجبا علينا أن نجتمع سويا وننبذ الخلافات"، على حد قوله.

وأوضح أن "الجماعات المناهضة لنا تستخدم أدلة وآيات مبتذلة من مضمونها، وحملت الإسلام ما لا يحتمله منها الحرق والذبح"، متسائلا، "من قال إن إسلامنا يجيز ذبح الناس، إن أعمال الجماعات الإرهابية الإسلام منها بريء، ولذا على المؤسسات التكاتف والترابط لمواجهة تلك الجماعات".

البابا تواضروس في المؤتمر

البابا تواضروس في المؤتمر

ومن جهته شدد البابا تواضروس الثاني، بطريرك الكرازة المرقسية وبابا الإسكندرية، شدد على "ضرورة مواجهة الفكرة بالفكرة"، ولافتا إلى أن "الخطاب الديني يجب أن يكون بنائيا"، وأضاف، "إننا نحتاج إلى قادة ومربين وإلى قيم الحداثة"، مؤكدا أن "العلم صندوق واسع يساهم فيه كل البشر"، على حد تعبيره.

وطالب البابا بنشر "الفكر الوسطي الذي يقوم به الأزهر فى مصر، والذي نتعلم منه جميعا"، قائلا، "إننا نشرب الوسطية من ماء النيل الذي نسكن حوله فالتشدد لا نعرفه فى مصر"، مطالبا بـ"العمل على نهضة الوطن".

XS
SM
MD
LG