روابط للدخول

بهتافات الوحدة الوطنية والاخوة بين ابناء البلد الواحد، يستعد مقاتلو العشائر للمعركة المرتقبة في محافظة صلاح الدين لتحريرها من سيطرة تنظيم داعش بروح معنوية عالية.

محافظ صلاح الدين رائد الجبوري في حديثة لاذاعة العراق اعلن "وجود استعدادات كبيرة ووصول تعزيزات عسكرية للقطعات المتواجدة مع حشود كبيرة من ابناء المحافظة فضلا عن الحشد الشعبي" داعيا ابناء صلاح الدين "للانخراط في صفوف الحشد الخاص بالمحافظة لمسك الارض وتحرير كافة مناطق المحافظة".

الجبوري اشار الى "انهم تباحثوا مع القيادات الامنية لايجاد سبل اخراج العوائل العالقة في المناطق التي ستشهد عمليات عسكرية للخروج باقل الاضرار الممكنة".

فيما يؤكد مقاتلو العشائر انهم على اتم الاستعداد للمشاركة في تحرير اراضي المحافظة التي يسيطر عليها عناصر تنظيم داعش.

رئيس مجلس شيوخ عشائر صلاح الدين خميس جبارة اكد ان "ابناء عشائر صلاح الدين مصطفون مع القوات الامنية ومتعاضدون مع ابناء الوسط والجنوب تحت شعار وحدة العراق".

وكانت حكومة صلاح الدين المحلية قد شكلت قبل ايام غرفة عمليات مشتركة تضم كافة المؤسسات العسكرية والامنية والحشد الشعبي بالاضافة الى الدوائر الخدمية لدعم عملية تحرير مدن المحافظة.

XS
SM
MD
LG