روابط للدخول

كشفت وزارة البيئة عن وجود تلكؤ كبير في تنفيذ المحددات والمعايير البيئية بالنسبة لابراج شركات الهاتف النقال. وقال وكيل الوزارة جاسم الفلاحي انه رغم الانذارات التي وجهت لشركات الهاتف النقال في السابق، الا ان ابراج البث التي تستخدمها لا تزال تفتقر لغاية الآن للمحددات والمعايير البيئية.

وحاولت اذاعة العراق الحر الاتصال باحدى شركات الهاتف النقال الثلاث، لمعرفة موقفها من الاتهامات التي وجهت لها، لكن تلك الشركات رفضت التعليق على الموضوع.

الى ذلك ألمح الخبير البيئي جواد عبد الكاظم الى ان العراق يفتقر لموضوع المحددات البيئية لغاية الان، مضيفا القول ان شركات الهاتف النقال تعتمد المحددات التي تصب في صالحها حتى وان تسببت بأضرار على صحة المواطن.

فيما اشار المدير التنفيذي لهيئة الاعلام والاتصالات خليل الطيار الى وجود دراسة لتشارك الابراج بين شركات الهاتف العاملة في العراق لتقليص عدد تلك الابراج والتخفيف من الاضرار التي تسببها للمواطنين.

وكانت هيئة الاعلام والاتصالات كشفت عن وجود اكثر من 12 الف برج اتصالات لشركات الهاتف النقال واللاسلكي الثابت في جميع مناطق العراق، مشيرةً الى ان هذا العدد الكبير من الابراج له تاثير على البيئة ابرزها طرح الكاربون من المولدات التي تقوم بتشغيلها.

XS
SM
MD
LG