روابط للدخول

أربيل: تظاهرة تطالب بإطلاق سراح أوجلان


تظاهرة في اربيل تطالب بإطلاق سراح أوجلان

تظاهرة في اربيل تطالب بإطلاق سراح أوجلان

تظاهر في اربيل الاحد المئات من انصار حزب العمال الكردستاني وعدد من الناشطين المدنيين، للمطالبة بالافراج عن زعيم حزبهم عبدالله اوجلان المعتقل لدى السلطات التركية منذ حوالي 16 عاما.

وانطلقت التظاهرة من امام برلمان كردستان باتجاه القنصلية التركية في المدينة، ورفع المتظاهرون اعلام وصور زعيم الحزب ولافتتات تندد بالسياسة التركية تجاه القضية الكردية واعتقال زعيمهم.

وقالت الناشطة النسائية اسرين، عضوة منظمة المرأة التابعة لحزب العمال الكردستاني، لاذاعة العراق الحر: "كل عام نقوم بكل اجزاء كردستان ويوم مطلبنا الاساسي الحرية لاوجلان ونعتقد ان هذا العام ستكون السنة الاسياسية لاطلاق سراح اوجلان واليوم سيقدم طلب موقع بعشرة ملايين توقيع للمطالبة باطلاق سراح اوجلان".

كما اكدت اسرين على ضرورة حل القضية الكردية في تركيا بشكل سلمي، مضيفة "نطالب القنصلية التركية في التعامل مع قضية الشعب الكردي بحلها وليس استنكار وابادة وان ستكون هذه السنة سنة مصيرية للشعبين الكردي والتركي واذا لم تعترف الدولة التركية بالقضية الكردية ودون اطلاق سراح اوجلان من الصعب حل القضية الكردية".

وشارك في التظاهرة عدد من النشطاء في اقليم كردستان العراق الذين بدروهم قدموا مذكرة الى رئاسات الاقليم، وقال الناشط علي محمود محمد لاذاعة العراق الحر: "لدينا مذكرة ستسلم الى رئاسة اقليم كردستان والبرلمان والحكومة من اجل مساندة الموقف التركي في تركيا وسوريا ومن اجل اطلاق سراح اوجلان وتنشط عملية الحوار في تركيا ونرى ان موقف التركي موقف متردد وفيه مراوغات سياسية".

وجاء العديد من المواطنين من انصار حزب العمال الكردستاني من مناطق مختلفة للمشاركة في هذه التظاهرة، بينهم مواطن كان يحمل صورة لاوجلان ويهتف لاطلاق سراحه، وقال: "نحن جئنا لاطلاق سراح الرئيس اوجلان ومن اجل القضية الكردية وتعزيز الديمقراطية لان هذا اليوم هو الذي اعتقل فيه الزعيم واعيد الى تركيا لمحاكمته".

XS
SM
MD
LG