روابط للدخول

كربلاء: مواطنون يتذمرون من ارتفاع أسعار السلع والبضائع


سوق في كربلاء

سوق في كربلاء

تشهد أسواق كربلاء ارتفاعاً ملحوظاً في أسعار مختلف السلع والبضائع وفيما يشكو المواطنون من هذا الارتفاع غير المبرر يقول باعة المفرد إن اقرار الموازنة حدا بتجار الجملة إلى رفع الاسعار بينما لايجد المواطنون سبباً مباشراً بين ارتفاع الاسعار وبين إقرار الموازنة، لاسيما وأن الموازنة لم تأتِ بالكثير لصالح المواطنين .

وفي أحاديث لإذاعة العراق الحر، أعرب المواطن عباس ماجد وغيره كثيرون عن الاعتقاد بأن الضرر الذي يلحق بذوي الدخل المحدود جراء ارتفاع الاسعار بشكل شبه مستمر يفوق الضرر الذي يلحق بسواهم. كما يؤكدون أن مدخولاتهم المتدنية لم تعد تناسب حجم انفاقهم بسبب ارتفاع الاسعار، بينما طالب بعض المواطنين الطبقة السياسية بوضع برنامج اقتصادي ينهض بالبلاد ويمنع التلاعب بالاسعار ووجّه بعضهم انتقادات حادة للسياسيين " لأنهم لايفكرون بتحسين أوضاع الطبقة الفقيرة بقدر تفكيرهم بتحسين مكتسباتهم".

ولا تملك السلطات المحلية في كربلاء الكثير في مواجهة ارتفاع الاسعار، فقبل أشهر ارتفع سعر الخبز بشكل ملحوظ وشنت حملة من أجل إعادة سعره الى ما كان عليه لكن الحملة فشلت وظل سعر الخبز مرتفعاً. ومع ذلك حذر رئيس اللجنة الاقتصادية في مجلس كربلاء ناصر حسين متعب التجار من رفع الأسعار، ونوّه الى ان الحكومة المحلية يمكنها ايجاد السبل لمحاسبة المتلاعبين بالاسعار.

يشار إلى عدم وجود رقابة مباشرة على الأسعار من قبل السلطات المحلية إنما هي تخضع للعرض والطلب لذلك تشهد الاسواق من وقت لآخر ارتفاعاً بالأسعار لا تعود بعده الى سابق عهدها.

XS
SM
MD
LG