روابط للدخول

تنقل صحيفة "هاولاتي" عن عكيد كلاري قائد قوات حزب العمال الكردستاني في كركوك وكرميان تحذيره من ان تركيا وتنظيم "داعش" وضعا خططاً للسيطرة على كركوك، داعياً الاطراف الكردستاني وقوات البيشمركة لافشال هذا المخطط، واشار الى ان قيادات "داعش" في الحويجة هم من الاتراك وان الشخص الذي دبّر الهجوم الاخير على كركوك يدعى حسن وهو تركي، واضافت الصحيفة ان رئيس الجبهة التركمانية ارشد الصالحي دعا بعد فشل هجوم "داعش" على كركوك الى اخراج قوات البيشمركة من المحافظة، الأمر الذي اثار قلق الكرد، ونقلت الصحيفة عن احد قادة البيشمركة قوله ان "داعش" يعمل الان على تجميع المزيد من القوات في الحويجة ومناطقها من اجل شن هجوم جديد على كركوك.

وتقول الصحيفة في خبر آخر ان رئاسة البرلمان الكردستاني شكت ضعف عمل اللجان البرلمانية في دراسة مشاريع القوانين، فيما اتهمت اللجان البرلمانية رئاسة البرلمان بالتراخي في ادراج مشاريع القوانين في جدول اعمال البرلمان، ونقلت الصحيفة عن رئيس اللجنة المالية عزت صابر قوله ان رئاسة البرلمان في مقدورها محاسبة اي لجنة اذا ما تاخرت اكثر من 15 يوما عن اعداد تقريرها لكن رئاسة البرلمان لم تحاسب اي لجنة لغاية الان.

وتذكر صحيفة "كوردستاني نوى" كتبت ان حلبجة ستكون عاصمة السلام في كردستان، ونقلت الصحيفة عن ئامانج رحيم سكرتير مجلس الوزراء في اقليم كردستان قوله ان الازمة المالية سوف لن تؤثر على تشكيل الادارات في محافظة حلبجة لان اغلب المديريات العامة في المحافظة موجودة وجرى العمل على تشكيلها مسبقاً، فيما نقلت الصحيفة عن تلار لطيف عضوة البرلمان الكردستاني قولها ان حلبجة يجب ان تكون محافظة نموذجية وان تخصص لها ميزانية خاصة وان يتم الاهتمام بتطويها.

صحيفة "هولير" كتبت ان البرلمان الكردستاني يعمل على تسريع طرح مشاريع القوانين الخاصة بقوات البيشمركة. واضافت الصحيفة ان هذه القوانين تتعلق بتحسين وضع ومعيشة قوات البيشمركة، ونقلت الصحيفة عن فالا فريد عضوة اللجنة القانونية في البرلمان قولها ان عائلات البيشمركة تستحق كل الرعاية والتقدير والالتفات لوضعها المعيشي وان اللجنة ستعمل على تمرير القوانين المتعلقة بالبيشمركة.

وفي خبر اخر تقول الصحيفة ان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في اقليم كردستان تقوم الان بتامين مقاعد دراسية لخريجي القسم الكردي في جامعة بغداد، واضافت الصحيفة ان الوزارة وبسبب قلة الكادر التدريسي في قسم اللغة الكردية في جامعة بغداد ومن اجل استمرار الدراسة فيه اعدت خطة لتامين عدد من مقاعد الماجستير للمعيدين في هذا القسم، ونقلت الصحيفة عن فرهاد قادر عضو البرلمان العراقي قوله انهم ناقشوا مع الوزير المشاكل التي يواجهها القسم الكردي في جامعة بغداد والسبل الكفيلة بمعالجتها لما لهذا القسم من اهمية.

XS
SM
MD
LG