روابط للدخول

الأردنيون في وسط البلد: الموت لداعش واضرب يا عبد الله


الملكة رانيا تتصدر مسيرة في عمان، 6 شباط 2015

الملكة رانيا تتصدر مسيرة في عمان، 6 شباط 2015

انطلقت مسيرة جماهيرية حاشدة قادتها الملكة رانيا العبد الله بعد صلاة الجمعة من امام المسجد الحسيني الكبير وسط العاصمة عمان وصولا الى ساحة النخيل، للتعبير عن الالتحام الجماهيري مع القيادة الاردنية والتنديد بأعمال داعش الارهابية واستنكار الفعلة الشنيعة التي ارتكبتها داعش باعدام الطيار الاردني معاذ الكساسبة حرقا.

رافقت المسيرة فعاليات شعبية وشبابية وشاركت فيها قوى وطنية اضافة الى شيوخ ووجهاء عشائر ورجال دين وشخصيات برلمانية ونقابات ومؤسسات وطنية من كافة أنحاء المملكة.

ورفع المتظاهرون شعارات "كلنا معاذ" و "معاذ شهيد الوطن والحق ونسر الاردن الخالد" و "نعم للقصاص والقضاء على داعش" و "الموت لداعش". ورفعت لافتات "كلنا اردنيون وكلنا فداء للوطن" و "ياويل اللي يعادينا عالكرك يلاقينا" اشارة الى الكرك التي تقع على بعد 118 كم جنوب عمان وهي مسقط رأس الطيار معاذ الكساسبة.

مسيرات من عقربا الى العقبة

غضب الجموع في مسيرة عمان، 6 شباط 2015

غضب الجموع في مسيرة عمان، 6 شباط 2015

سارت ايضا مسيرات جماهيرية مشابهة في كل مدن الاردن، في الرمثا وجرش وعجلون ومعان ومادبا والعقبة وغيرها او كما ردد الناس "من عقربا الى العقبة" وهما مدينتان تقع احداهما في اقصى الشمال والاخرى في اقصى الجنوب اضافة الى فعاليات شبابية ووطنية نظمتها تجمعات طلابية ومنظمات مجتمع مدني ونقابات مهنية. وبدت واضحة في كل هذه الفعاليات مشاركة واسعة للنساء والشباب.

وقال اسعد حمدان من نادي ابناء الثورة العربية "نحن هنا مشاريع جنود لمحاربة دواعش الارهاب والفجور وكلنا على استعداد للتطوع في الجيش العربي اذا اقتضت الحاجة للدفاع عن الوطن".

وقالت ميسا مسعود من شباب الجامعة الاردنية "ما قامت به داعش لا يمكن تفسيره الا انه وحشية وعنف لا يمتان للانسانية بصلة. انهم يقصدون الاردن والعرب جميعا وعلينا أن نتوحد لقتالهم ودحرهم".

وقال النائب محمد الحجوج لاذاعة العراق الحر "إنه لربما لم يكن في حسبان داعش ان يكون الرد الاردني على هذا النحو من التكاتف والتلاحم والاصطفاف خلف القيادة على المستوى الشعبي، الى جانب الرد الرسمي من الدولة والجيش. وهكذا يرتد كيدهم الى نحرهم".

النائب الحجوج أضاف بالقول إن "الرد المزلزل بدأ وسيستمر فوق رؤوسهم حتى الخلاص منهم، لابد من تطهير الارض منهم". وحول سؤال عن توقعاته بشأن آلية وشكل الرد الاردني قال: "بالتأكيد ستتضاعف الغارات الجوية، وستتم ملاحقة الارهابيين في أوكارهم وعقر دارهم – حسب البيان الرسمي الاردني".

وقال الأب رفعت بدر: "الاردنيون يقفون صفا واحدا خلف قيادتهم ويواجهون الخطر الذي يهدد بلدهم، وفي الأزمات الكبيرة والمحن الوطنية يجب أن يتوحد الجميع".

وقال الشيخ تيسير الخلايلة: "وجودنا في المسيرة هو تضامن مع الشهيد معاذ. كلنا مع الله والملك والاردن واولادنا فداء للوطن".

طائرات عسكرية اردنية

طائرات عسكرية اردنية

ويتساءل العديد عن معنى الرد المزلزل الذي هددت به السلطات الاردنية تنظيم داعش. وقال مصدر مطلع رفض الكشف عن اسمه لاذاعة العراق الحر "ان الرد المزلزل واضح في بيان الديوان الملكي وفي كلمة وزير الاعلام وهو يتلخص في ثلاث نقاط هي: مضاعفة الغارات الجوية ومساعدة المعارضة السورية المعتدلة ومساعدة البيشمركة"، حسب قول المصدر.

ويقترب هذا التوضيح بشكل كبير مما أشار اليه وزير الخارجية الأسبق جواد العناني والذي قال "ان ما قامت به داعش من عمل ارهابي جبان سيشكل نقطة تحول في الحرب عليه وبيان الجيش الاردني اعلان حرب" واضاف في تصريحات صحفية بان الاردن قريب من حرب على الارض في سوريا او العراق فيما رشحت اخبار في الاعلام الاردني عن امكانية تنفيذ عمليات كوماندوز على تجمعات داعش الارهابية في سوريا او العراق.

وكان النظام السوري قد اعلن عن تضامنه مع الاردن على أثر اعدام الطيار الكساسبة ودعاه الى "التعاون في مجال مكافحة الارهاب"، الأمر الذي لم يعلق عليه الاردن بالمرة.

وفي الاتجاه نفسه دعا الشيخ يوسف حامد الغبين، من وجهاء قبيلة بني صخر، دعا الاردن الى التعاون مع القيادة السورية لضرب داعش قائلا إنه لا مناص من ذلك" فيما رأى محلل استراتيجي "ان سوريا تملك الارض ولديها خبرة التعامل مع العصابات المسلحة"، وأضاف أن من السابق لأوانه الحديث في التفاصيل.

الافراج عن المقدسي وقريبا عن بني ارشيد

تم الافراج عن عصام البرقاوي المعروف ب "ابي محمد المقدسي" والذي كان معتقلا على خلفية الترويج لافكار داعش على شبكة الانترنت.

والمقدسي هو المرشد الروحي لزعيم القاعدة السابق ابو مصعب الزرقاوي لكنهما افترقا "لخلافات ايديولوجية" كون المقدسي يعارض قتل المدنيين.

وحال خروجه من السجن صرح في مقابلة لقناة (رؤيا) الاردنية انه فاوض داعش في محاولة للافراج عن الطيار الكساسبة وقال انه ارسل رسالة للبغدادي والى ابي محمد الموصلي الذي كلفه البغدادي بالتفاوض ثم اضاف "لكنهم كاذبون ومراوغون "، ثم كتب تغريدة على تويتر شكر فيها وسطاءه في المغرب واليمن واعتذر لانه "اضطر للتواصل معهم في ظروف أمنية غير عادية لتحقيق مصلحة شرعية". وكان المقدسي قد اعتقل في السابع والعشرين من تشرين الثاني وله ابن قضى في اشتباكات مع القوات الاميركية في العراق في 13 حزيران 2010.

ابو قتادة

ابو قتادة

​وكرر ابو قتادة جملته الشهيرة عن داعش "انهم فقاعة وستنتهي سريعا". فيما قال ابو سياف "انه يبرئ العقلاء من هذه الفعلة، اي طريقة اعدام الكساسبة" وزعم ان عزت الدوري وضباطا بعثيين يتولون مراكز حساسة في داعش.

هذه التصريحات مجتمعة كانت مثار جدل ونقاش في الشارع الاردني، وعلى الأخص مسألة اطلاق سراح المقدسي فقد تساءل الكثيرون عن رعايته للارهابيين وعن الدماء المسؤول عن اراقتها لكن الجانب الرسمي الاردني يعمل على كسب الشارع والتحييد او التهدئة مع الاسلاميين. وقال مصدر مقرب من الحكومة "انه ربما يكون في اطلاق سراح المقدسي ـ غريم داعش ـ مصلحة للاردن في حوار المعارضة المعتدلة "النصرة" وهي تكسب على الارض وتعارض داعش".

المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه اشار ايضا الى امكانية الافراج عن نائب المراقب العام لجماعة الاخوان المسلمين زكي بني ارشيد قريبا في اطار توجه الدولة الى دعم اللحمة المجتمعية والتهدئة مع الاخوان المسلمين لمواجهة داعش.

في هذه الاثناء ذكرت مصادر في جماعة الاخوان المسلمين "ان داعش تكفر الاخوان المسلمين وحماس لخوضهما انتخابات، وداعش ضد الديمقراطية والانتخابات".

اما بالنسبة لموقف الشارع الاردني من الاخوان المسلمين فهو يجد غضاضة في تصرفهم فمنهم من صرح على الفضائيات بانه "لا يجوز ان نقف مع اعداء الله، وإن داعش مسلمون" ومنهم من يرفض وصف داعش بالارهاب فهم على حد قولهم "مسلمون". وقال البعض "ان الطريقة التي اتبعتها داعش في اعدام الكساسبة سببها كونه عسكريا وليس مدنيا" غير ان الكثيرين يستغربون هذا التبرير إذ سبق لداعش خوض معارك مع جنود نظاميين في حلب وفي الموصل، لكنها لم تفعل ذلك معهم.

ملك الاردن وحمزة منصور في لقاء في 2011

ملك الاردن وحمزة منصور في لقاء في 2011

ومن المواقف التي يستغربها البعض الموقف الملتبس للشيخ حمزة منصور، الامين العام السابق لجبهة العمل الاسلامي وهو الذراع السياسي لجماعة الاخوان حين رفض الاجابة على سؤال صحفي (هل داعش ارهابية؟). وكرر عليه الصحفي السؤال ثلاث مرات وفي كل مرة كان يجيب (لا يوجد تعريف للارهاب).

بعد المقابلة تم رفع شكوى قضائية ضد الشيخ منصور بتهمة الترويج لأفكار داعش.

XS
SM
MD
LG