روابط للدخول

حملة بيئية لمنع استخدام نبات الغضا في الاركيلة


اطلقت وزارة البيئة حملة موسعة للحد من انتشار ظاهرة استخدام نبات "الغضا" في المقاهي كمادة بديلة عن الفحم المستخدم في الاركيلات.

وقال مدير عام دائرة التوعية والإعلام البيئي في الوزارة امير علي الحسون في حديث لإذاعة العراق الحر إن الفرق الرقابية قامت بالتعاون مع الشرطة البيئية بحملة واسعة على المقاهي المنتشرة للحد من استخدام نبات الغضا فيها، مشيراً إلى ان هذه الظاهرة ستؤدي إلى انقراض هذا النوع من النباتات، فضلاً عن تأثيراته الصحية الخطيرة على صحة المستخدم.

من جهته أشار علاء ناصر، صاحب مقهى شعبي، إلى أنه يقوم بشراء الفحم المصنوع محليا لرخص ثمنه، موضحا أن الاجدر بوزارة البيئة ملاحقة الذين يقومون بقطع تلك النباتات وتصنيع الفحم منها.

إلى ذلك أكد الخبير البيئي هادي ناصر إن أغلب النباتات التي تساعد في تثبيت التربة في الاماكن الصحراوية والبراري العراقية تواجه خطر الانقراض بسبب قطعها واستخدامها بديلا للفحم، مشيرا إلى أن فقدان نباتات مثل الغضا وغيره يؤثر على التنوع البيولوجي وعلى التربة كذلك.

ويعد نبات الغضا من أشهر النباتات التي تنمو في الاجواء الصحراوية وتساعد على تثبيت التربة والحد من تحرك الكثبان الرملية.

XS
SM
MD
LG