روابط للدخول

لجنة تحقيقية طبية حول ضحايا سبايكر


من مظاهرة في النجف لذوي ضحايا سبايكر (من الارشيف)

من مظاهرة في النجف لذوي ضحايا سبايكر (من الارشيف)

ما حدث في سبايكر ومواقع أخرى في خطوط المواجهة أن هناك مفقودين من أبناء القوات المسلحة، ومنهم من محافظة المثنى. وهناك العديد من الرفات لم يتم العثور عليها، أو كانت مشوهة ومجهولة.

وعلى هذا الصعيد إلتقى الدكتور حاكم الياسري رئيس مجلس محافظة المثنى بلجنة تحقيقية طبية من وزارة الدفاع زارت المحافظة. وعن مهمتها حدثنا بالقول أنها جاءت لتستبق الأحداث لأخذ عينات من خارطة الـ DNAمن عوائل المفقودين من أجل إعداد خارطة بيانات متكاملة وحفظها، وعند العثور على أي جثة سيتم اخذ الخارطة الوراثية ومطابقتها مع البيانات الموجودة، ومن خلال ذلك يمكن التعرف على هذه الجثث.

وقال أن محافظتنا تعرضت لنكبة بعدد الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم للدفاع عن الوطن. وكشف طالب الميالي عضو مجلس المحافظة رقم الضحايا في سبايكر من ابناء المثنى، وطالب بتعويض ذويهم.

وأشار الى أن هذه الكارثة ألمت الشعب العراقي وأبناء محافظة المثنى، الذين قدموا ما يقرب من 90 شابا من ابنائهم الأعزاء.وطالب اللجنة التحقيقية القادمة بإنصاف أهالي المحافظة وتوصيف أبنائهم هل هم شهداء؟ أم أحياء؟ أم أسرى؟ وأضاف أن الدولة ووزارة الدفاع مطالبة بتخصيص منح وإستحقاقات هؤلاء الأعزاء من أبناء المحافظة.

عضوة مجلس المحافظة وفاء فاضل الخالدي عبرت عن تعاطفها مع أمهات وزوجات وأخوات الضحايا. وقالت أننا نشترك وأهاليهم بكونهم أبنائنا، وتمنت أن يكونوا أسرى وليس ضحايا.

وأشارت الى أن لجنة حقوق الإنسان في المجلس على تواصل مع مكتب حقوق الإنسان في المثنى، ووزارة حقوق الإنسان، وكذلك مع وزارتي الدفاع والداخلية للبحث في مجريات احداث ضحايا سبايكر.

رئيس فرع نقابة المحامين في المثنى المحامي صالح هادي العبساوي وصف ملف سبايكر بالخطير والمهم، وان عدم معالجته سيؤدي الى غبن إجتماعي، والى عدم الايمان بالمواطنة و الدولة العراقية الجديدة.

XS
SM
MD
LG