روابط للدخول

دفعت العاصفة الشتوية "هدى" جهات عديدة على المستوى العربي والدولي والمنظمات اﻻهلية في اﻻردن، الى تقديم المساعدات للمتضررين.

فقد قامت سفارة اﻻمارات العربية المتحدة في اﻻردن بمشاركة الهلال اﻻحمر اﻻردني واﻻماراتي وعدد من الجمعيات المحلية بعمليات ﻻنقاذ اللاجئين السوريين في اﻻردن.

وقال السفير اﻻماراتي الدكتور ناصر سلطان العامري ان "الحملة عملت على شمول 3 اﻻف اسرة، اي حوالي 14 الف شخص من اللاجئين بالمعونات الغذائية والملابس لمواجهة العاصفة الشتوية القاسية واضاف أن اﻻمارات تنوي العمل على تغطية 25 الف اسرة بمعوناتها.

ونفذت الكويت حملة طارئة ﻻغاثة اللاجئين السوريين في الاردن شملت 1335 اسرة في مناطق المفرق والزرقاء والضليل. كما قدمت الحملة السعودية مساعدات بلغت قيمتها 100 مليون دوﻻر في الاشهر العشرة اﻻخيرة وأخذت شكل كرافانات (يجري توزيع 40كرفانا يوميا وبواقع 200 كرفان في اﻻسبوع لتحسين ظروف سكن اللاجئين)، اضافة الى معونات شتائية تم توزيعها على عدد من اﻻسر في مخيمات متفرقة، الى جانب حملة العيادات التخصصية السعودية بالتعاون مع منظمة اﻻغاثة الدولية ird التي نفذت برنامج اللقاحات والمطاعيم في مخيم الزعتري وشمل البرنامج 7766 ﻻجئا، حسب المدير الطبي للعيادات الدكتور محمد اسماعيل الزعبي.

الزغبي تحدث ايضا عن مخاوف متزايدة حيال انتشار اﻻمراض المعدية واﻻوبئة في المخيم نتيجة لتعطل برامج الوقاية منها في سوريا (مثل الحصبة والسل والتهاب الكبد الوبائي والجرب والجدري) وغيرها.

وعلى الصعيد الدولي اطلقت منظمة اﻻمم المتحدة للطفولة - اليونيسيف وبرنامج اﻻغذية العالمي wfp التابع للآمم المتحدة برنامج المساعدة المالية الشتوية، بمنح الطفل المحتاج 14 دينارا لشراء ملابس شتائية وقد شمل التوزيع 41 الف طفل سوري من اﻻشد ضعفا في مخيمي اﻻزرق والزعتري، والذين هم تحت سن الرابعة عشرة. البرنامج يساعد حوالي13 الف عائلة سورية من خلال البطاقة اﻻلكترونية حتى31 كانون الثاني 2015 وذلك بعد الحصول على تبرعات كندية والمانية واميركية.

ويهدف برنامج الكسوة الشتوية بشكل عام لتغطية 102 الف طفل من المستضعفين، وذلك في الوقت الذي اعلن فيه المفوض السامي للامم المتحدة لشؤون اللاجئين "انطونيو غوتيرس" في مؤتمر صحفي وجود نقص في الدعم الدولي المقدم لللاجئين مضيفا بان اﻻنخفاض في هذا المجال سوف يؤثر سلبا على اوضاعهم المعيشية، وسيكون كبار السن واﻻسر التي تعيلها النساء اﻻكثر تضررا من ذلك، حسب تأكيده.

اما خارج المخيمات فقد تم تخفيض قيمة كوبونات الﻻجئين (من24 دينارا الى13 دينارا) وأكدت مستشارة البرامج في منظمة اﻻغذية العالمي هيا عباسي "ان البرنامج لم يقلص قيمة المساعدات الغذائية لللاجئين خارج المخيمات في اﻻردن، وانما هو تخفيض مؤقت بسبب نقص التمويل من الدول المانحة".

يذكر ان الكوبونات عبارة عن سلة غذاء بقيمة 20 دينارا و4 دنانير خبز، وبحسبة اقتصادية بسيطة فان التخفيض يبلغ 72، 5 مليون دولار بدﻻ من 10 ملايين.

XS
SM
MD
LG