روابط للدخول

متحدث: المؤسسة العسكرية العراقية ستشهد تغييراً


قال رئيس الوزراء حيدر العبادي ان المؤسسة العسكرية تحتاج الى ثلاث سنوات لأعادة هيكلتها والقضاء على الفساد فيها.

ويقول الناطق باسم الحكومة سعد الحديثي ان المؤسسة العسكرية ستشهد تغييراً في قياداتها وبعض عناصرها بغية إصلاحها واعادة ثقة المواطنين بها، موضحا ان اتخاذ هذه الخطوة اثناء الحرب التي يخوضها العراق ضد تنظيم "داعش" يحتاج الى وقت طويل، ودعم من قبل التحالف الدولي، ودول الجوار، لمساندة القوات العراقية والقضاء على هذا التنظيم.

ويؤكد الخبير الامني احمد الشريفي ان سقوط مدينة الموصل بيد مسلحي "داعش" كان من نتائج فساد المؤسسة العسكرية، داعياً الحكومة الى اقرار قانون الاحزاب، للوصول الى استقرار سياسي، وابعاد سلطة الاحزاب عن المؤسسة العسكرية.

غير ان عضو اللجنة الامنية في مجلس محافظة بغداد سعد المطلبي يؤكد خلو المؤسسة العسكرية من الفساد وحاجتها الى اعادة هيكلة وبناء، مشيرا الىان الجيش العراقي تمكن من الحفاظ على تماسكه الوطني، رغم المناكفات السياسية والطائفية كافة.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي ذكر الاحد 11 كانون الثاني الحالي خلال زيارة رسمية الى القاهرة، أنه بصدد محاربة الفساد في المؤسسة العسكرية العراقية، معتبراً اياها قضية جوهرية.

XS
SM
MD
LG